كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:

“عكاظ” تشيد بالعساف وتتجاهل ذكر احتجازه في “الريتز”!

العالم – السعودية

وكتبت الصحيفة: "بعد غياب لأكثر من شهرين عن المجلس، الذي لم يكن ليفارقه يوما، عاد إبراهيم العساف، وزير الدولة الحالي، إلى جلسات مجلس الوزراء السعودي، بعد أن كان أشبه بحجر زاوية له طيلة 22 عاما، منذ تعيينه العام 1996 حتى العام 2016 وزيرا للمالية…".

وتجاهلت الصحيفة السعودية ذكر احتجاز العساف بفندق "ريتز كارلتون" بشكل مباشر، واتهامه بتورطه بفساد وقبول الرشاوى في العديد من الأعمال، من ضمنها توسعة الحرم الشريف قبل عامين".

واعتبرت صحيفة عكاظ في خبرها أن عودة إبراهيم العساف لحضور جلسات مجلس الوزراء السعودي دليل على تقدير وزير المالية السابق من أعلى مستوى سعودي، بعد أن شغل في محطات عدة من حياته مناصب حكومية مهمة، ابتداء من إدارته للمكتب السعودي في صندوق النقد الدولي، وانتهاء بتوليه حقيبة المالية.

جدير بالذكر أن العساف أعفي من منصبه وزيرا للمالية نهاية تشرين الأول/ أكتوبر 2016، وفي الخامس من تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي 2017، صدر أمر ملكي رسمي من الملك سلمان بالقبض على العساف؛ وذلك "لتورطه بتهم فساد عديدة وقبول الرشاوى في العديد من الأعمال، من ضمنها توسعة الحرم الشريف قبل عامين".

وأعلنت صحيفة "سبق" السعودية، الثلاثاء، عودة العساف لممارسة عمله في مجلس الوزراء، "بعد ثبوت براءته من التهم التي وجهت له، ومغادرته فندق ريتز كارلتون مؤخرا".

 

 

108