كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:

في لقاء خاص مع المحافظ… هذا هو كل ما يجري عدن !

العالم- مراسلون

وقال السلام حول تطورات الاوضاع في المدن الجنوبية وخاصة في عدن، حذرنا منذ البداية للسيناريو والمخطط الخبيث للامارات والسعودية في عدن.

واضاف أين هذه الشرعية التي ينادون بها، هل أتوا الى اليمن لدعم من هم في فنادق الرياض؟، اذا كان يدعون أنهم حرروا هذه الارض فليعطوا الارض الى اهاليها لادارتها لا أن يديروها هم ويتعسفون بمن جاؤوا لنصرتهم فهذا امر لايقبله عاقل.

السيناريو الذي يتم التخطيط له في اليمن

هناك سيناريو لدول الهيمنة والاستكبار لايخص عدن واليمن فقط وانما المنطقة العربية باكملها ويخص الانظمة التي كانت تملك جيوش عربية قوية تؤسس لنهضة عربية لذلك أنا اقول ان هذا السيناريو هو سيناريو صهيوامريكي لأنه من هو صاحب المصلحة لما يجري في اليمن والاقطار العربية التي كانت تمتلك مقومات النهضة من ثروات وقدرات وكفاءات علمية جميعها تم ضربها في سوريا و العراق وليبيا، جميع القيادات التي حاولت تقديم نموذج تم ضرب قياداتها وبنيتها العسكرية والمدنية.

 وفي سياق ما يحصل في عدن، قال المحافظ أنه تم تكليف الامارات كدولة من دول تحالف العدوان الذي يعتبر مشروعها القديم والجديد هو ميناء عدن، هل تعلم أن ايراد ميناء دبي السنوي هو 300 مليار دلار ولذلك ستعرف بأن الامارات ستحرص في الماضي والحاضر على ضرب عدن لذلك عدن هي الميناء.

لهذا السبب تقسيم اليمن هو مشروع سايكس بيكو جديد تتبعه سلطات الاحتلال حتى تضمن وجودها في هذا البلد الاصيل من خلال اثارة الفتن والتوترات.

 ماهي طبيعة الخلفيات والمسببات والابعاد لتصاعد الصراع الان في عدن؟

القوات الان في عدن لاتملك قرارا، لايوجد لديها أي هدف سوى تنفيذ اوامر صارمة من سلطات الاحتلال في تمزيق عدن وخلق اقتتال جديد  بين ابناء الشعب اليمني الذي صمد أمام هذه المخططات واجبرهم على تغيير سياستهم لتهيئة ظروف جديدة لمرحلة قادمة.

 واضاف سلام بأن مايحدث في عدن سيسبب كارثة في نزوح الاهالي لذلك قمنا بحقن الدماء والاتصال بالمجتمع الدولي لحل المشكلات.

اما بخصوص تشكيل ونشوء المجلس الانتقالي الجنوبي، قال سلام أن المجلس شكل لهدف سياسي محدد وهو تنازع السيطرة والهيمنة بين اجندة اماراتية وسعودية والذي يعرض استقرار الجنوب الى مخاطر جمة.

 واكد المحافظ على ان بيان المجلس الانتقالي مليء بالتناقضات حسب ما أعلن في بيانه أنه على تنسيق كامل مع دول تحالف العدوان ولايخرج على شرعية الرئيس الفار هادي ويحمل السلاح ويحارب حكومة بن دغر الفاسدة فما هو الفرق بين هؤلاء الثلاث.

أما فيما يتعلق بالصراع الاماراتي السعودي، قال السلام أن الهدف واحد وهو الغزو والعدوان، لايوجد صراع لكن يوجد توزيع ادوار وترتيب متطلبات المرحلة القادمة والغرض منه احتواء القوة الحية.

واردف السلام أن الشرعي من يستجيب لمطالب المواطن في عدن ومن يستمد شرعيته من يحرص على حقن الدماء في عدن ويعيد دور ميناء عدن ويعمل على ايجاد الاستقرار والامن في عدن وسيادة القرار الوطني.

 واكد السلام بأن الدول التي تقتلنا بملايين الدولارات وهي من أغنى دول العالم تسفك دمنا وتستبيح ارضنا وتدفع المليارات للمرتزقة لفعل ذلك ولايوجد اي شيء من مشاريع التطوير والتنمية في المناطق التي تخضع لسيطرتهم ولايوجد كهرباء ولامدارس وثمن صاروخ يبلغ خمسمائة مليون دولار كافي لانقاذ عدن من مشاكل الكهرباء.

واضاف: السعودية حققت مطامعها في اليمن من خلال هيمنتها على الراي العام اليمني وتقوم بشراء الذمم والولاءات في القيادات المجتمعية والمدنية واليوم لماذا لايتم تسليم الاراضي المحتلة الى قوى محلية يمنية.

113