قطر بطلة آسيا.. خلفان يغرّد وصحيفة اماراتية تتجاهل!

العالم- قطر

ويكتسي تتويج قطر بالكأس الآسيوية أهمية كبيرة لكونه أتى من قلب الإمارات التي تفرض إلى جانب السعودية والبحرين ومصر حصاراً على الدوحة، فضلاً عن تضييق شديد تعرض له "العنابي" خلال أطوار البطولة كمنع جماهيره من الحضور.

"العنابي" القطري امتص الضغط الهجومي الذي فرضه الساموراي الياباني، لينجح المعز علي في ترك بصمته التهديفية بطريقة أكروباتية جميلة، موقعاً على هدف التقدم لقطر في الدقيقة الـ12.

.

وفي الدقيقة الـ69 أحرز مهاجم المنتخب الياباني هدفاً هو الأول في شباك المنتخب القطري خلال مسيرته في البطولة.

وفي الدقيقة الـ82 عززت قطر تقدمها من ضربة جزاء أحرزها أكرم عفيف، لتصبح النتيجة 3 مقابل هدف واحد.

وعزز المعز علي تربعه على قائمة الهدّافين في النسخة الآسيوية الـ17 بوصوله إلى هدف رقم "9"، متخطياً رقم الإيراني علي دائي الذي سجّل 8 أهداف في نسخة آسيوية واحدة (1996).

وأرسل متوسط الميدان القطري عبد العزيز حاتم قذيفة صاروخية سكنت الشباك اليابانية في الدقيقة الـ27، وسط فرحة كبيرة للجهازين الفني والإداري على مقاعد البدلاء.

وكان اللاعب نفسه قد أرسل كرة صاروخية في شباك كوريا الجنوبية بدور الثمانية، ليضع "العنابي" بين الأربعة الكبار في القارة الصفراء، في إنجاز تاريخي للكرة القطرية.

وكاد المنتخب القطري أن يعزز تقدمه بهدف ثالث لكن القائم وقف عائقاً أمام كرة القائد حسن الهيدوس، لينتهي الشوط الأول بهدفين دون رد.

ودخل المنتخب الياباني الشوط الثاني ضاغطاً من أجل تقليص الفارق، حيث نجح تاكومي مينامينو في الوصول إلى شباك قطر لأول مرة في النسخة الآسيوية الحالية، وذلك في الدقيقة الـ69 .

وتماسك القطريون ونجحوا في الذود عن مرماهم، قبل أن يحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لـ"العنابي" بعد الاستعانة بـ"تقنية الفيديو"،ليترجمها أكرم عفيف بنجاح في الشباك بالدقيقة الـ83 .

وحقّق منتخب قطر الفوز في جميع مبارياته في الدور الأول، ليتصدّر مجموعته الآسيوية الخامسة بالعلامة الكاملة برصيد 9 نقاط من 3 انتصارات متتالية على حساب لبنان (2-0)، وكوريا الشمالية (6-0)، والسعودية(2- 0(

وفي الأدوار الإقصائية تخطّى العنابي عقبة العراق في دور الـ16 (1-0)، قبل الإطاحة بكوريا الجنوبية في دور الثمانية بالنتيجة ذاتها، ثم الفوز برباعية نظيفة على الإمارات في "المربع الذهبي"، محافظاً على نظافة شباكه بفضل حارسه الأمين سعد الشيب.

ويضم منتخب قطر لاعبين من العيار الثقيل كالقائد حسن الهيدوس، والثنائي الواعد أكرم عفيف والمعز علي، إلى جانب عبد الكريم حسن، المتوّج بجائزة أفضل لاعب في القارة الآسيوية لعام 2018، علاوة على الحارس المتألق سعد الشيب.

في الجهة المقابلة، بدأت اليابان مشوارها الآسيوي بفوز صعب على تركمانستان (3-2)، ثم تغلّبت بشق الأنفس على عُمان (1-0)، قبل أن تحقق ثالث انتصاراتها في دور المجموعات، حيث جاء على حساب أوزبكستان (2-1)، لتتصدر المجموعة السادسة بالعلامة الكاملة أيضاً.

ونجح الكمبيوتر الياباني في إقصاء السعودية في دور الـ16 بفوز ثمين (1-0)، وهي النتيجة ذاتها التي تغلّب بها على فيتنام في دور الثمانية، قبل أن يكشّر الساموراي عن أنيابه ويضرب بثلاثية نظيفة في مرمى إيران، التي كانت مرشحة فوق العادة للظفر باللقب القاري.

وغرد أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آلى ثاني عبر تويتر مهنئاً منتخب بلاده بتتويجه بطلاً لـ كاس اسيا 2019.

وغرد عبر الحساب الرسمي قائلاً: ألف مبروك لمنتخبنا ولقطر وشعبها هذا الفوز التاريخي بكأس آسيا ٢٠١٩ ألف تحية لأبطالنا وللجهازين الفني والإداري الذين جعلوا هذه البطولة إنجازا عربيا وقدموا ملحمة كروية مثيرة وحققوا أحلام الملايين من مشجعي الكرة القطرية عبر الوطن العربي الكبير.

كما قال الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية القطري إن منتخبنا الوطني قد توج اليوم بكأس آسيا 2019 في الامارات بجدارة واستحقاق، مضيفا ان الوعد في كأس العالم لكرة القدم التي تستضيفها الدولة عام 2022.

وأكد في تغريدة نشرها من حسابه الرسمي على تويتر، على الفخر الكبير بهذا الإنجاز التاريخي لكرة القدم القطرية والعربية، كما عبر عن فخره بهذا الفريق الشاب المحترف الذي أثبت قدرته وموهبته في أقوى البطولات الإقليمية.

كما رفع الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء القطري ووزير الداخلية، تهانيه الى تميم بن حمد آل ثاني، بمناسبة فوز منتخبنا الوطني اليوم ببطولة كأس آسيا 2019 المقامة في الامارات، كما هنأ كل من يعيش على أرض قطر بهذا الإنجاز التاريخي.

وسخر نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، ضاحي خلفان من فوز المنتخب القطري بكأس آسيا، بعد فوزه على المنتخب الياباني في المباراة النهائية وقال في تغريدة له على حسابه على تويتر: "قلت لكم إن المنتخب الملقط من كل حله.. ربما سيفوز على اليابان وفاز".

وبارك خلفان "لجميع دول المنتخب الملقط"، بحسب تعبيره، في إشارة إلى أن اللاعبين غير قطريين.

ولاقت التغريدة استهجانا واسعا من متابعيه، وإشادة بمنتخب قطر الذي لعب خارج أرضه، في أحد دول الحصار عليها، ودون جمهور.

كما هاجم المتابعون "الحقد" على قطر ومنتخبها، بعد أن فازت على منتخب الإمارات، والسعودية، أبرز دول حصار قطر، وتشجيع الإماراتيين للمنتخب الياباني نكاية بدولة عربية جارة.

وتناول نشطاء على مواقع التواصل الإجتماعي طريقة تغطية صحيفة البيان الإماراتية لخبر فوز قطر في مبارة نهائي كأس آسيا التي أقيمت بدولة الإمارات مساء اليوم والتي أكتفت بعنونة الخبر ب" اليابان يخسر نهائي آسيا".

وفي متن الخبر لم تتناول الصحيفة الفريق الآخر الذي خسر أمامه المنتخب الياباني في محاولة لتجنب ذكر المنتخب القطري الذي كان هو الفائز بالمباراة وحقق كأس آسيا.

وأستهجن بعض النشطاء من السقوط المهني التي وقعت فيه صحيفة البيان الإماراتية.

وكتب الصحفي مأرب الورد " صحيفة "البيان" الإماراتية تتجاهل ذكر اسم قطر في خبر المباراة النهائية وتكتفي بذكر المنتخب الخاسر وتاريخه في البطولة. أكبر من مجرد سقوط مهني وأخلاقي".

ويضم منتخب قطر لاعبين من العيار الثقيل كالقائد حسن الهيدوس، والثنائي الواعد أكرم عفيف والمعز علي، إلى جانب عبد الكريم حسن، المتوّج بجائزة أفضل لاعب في القارة الآسيوية لعام 2018، علاوة على الحارس المتألق سعد الشيب.

تجدر الإشارة إلى أن كأس الأمم الآسيوية انطلقت عام 1956، ويُعدّ المنتخب الياباني أكثر المتوّجين بلقبها (4 مرات)، مقابل 3 ألقاب للسعودية وإيران، ولقبين لمنتخب كوريا الجنوبية، ولقب لكل من أستراليا والعراق والكويت.