لبنان: معالجات بعيدة عن الاضواء لازمة الرئاستين

 العالم_لبنان

وكشفت مصادر مطلعة، أنه يجري العمل بعيداً عن الأضواء على معالجة الأزمة بين رئيس المجلس النيابي ​نبيه بري​ ورئيس "​التيار الوطني الحر​" الوزير ​جبران باسيل​، التي تفاقمت بعد الفيديو المُسرب، مشيرة إلى أن الحل يتضمن الإنتهاء من أبرز الملفات العالقة.

وأشارت هذه المصادر إلى أن المطروح هو معالجة أزمة مرسوم دورة ضباط 1994 عبر توقيع وزير المال ​علي حسن خليل​، على أن يستمر عقد مؤتمر الطاقة الإغترابية في ساحل العاج بموعده المحدد في 3 و4 شباط المقبل، على أن يزور باسيل نتيجة ذلك، برفقة رئيس الحكومة ​سعد الحريري​، ​عين التينة​ من أجل لقاء رئيس المجلس النيابي نبيه بري، ويدلي بموقف من هناك يساعد على تنفيس الإحتقان القائم في الشارع.

وأوضحت هذه المصادر أن نتيجة هذه الإتصالات من المفترض أن تظهر في الساعات القليلة المقبلة، نظراً إلى أنها مرتبطة بموعد المؤتمر المزمع عقده في أبيدجان.