ممثل دور “حرملة” قاتل عبد الله الرضيع (ع) يتحدث عن تجربته

العالم – خاص بالعالم

وقال معظمي إن الصورة لم تكتمل في الفن ولا يزال العمل كثيرا على الفنانين، الفنانون سعوا بكل ما لديهم من طاقات وامكانيات بأن لا يقصروا في ايصال رسالة كربلاء وواقعة الطف، فكربلاء كان لها الكثير من الرسائل وكل زاوية من الفن يمكنها ان تسلط الضوء على جانب منها، وهناك بعض الاعمال التي تم انتاجها وتبث كل عام.

واضاف: من الاعمال التي كان لي دور فيها هو العمل السينمائي "مسافر الري" وفيلم "القيامة" بدور "شمر ذي الجوشن" وفيلم "السفير" والمسلسل "المعصومية المفقودة" وايضا اعمال تلفزيونية اخرى.

وتابع معظمي: بالنسبة لموضوع اختياري لهذا الدور كان له قصة في سنة 1381 هجري شمسي (قبل 18 عاما) كنا في محظر السيد ميرباقري (مخرج مسلسل المختار الثقفي)، وكان هناك مسلسل "المعصومية المفقودة" الذي كنت امثل فيه بدور احد المشركين وايضا لأدائي ذاك الدور السيد ميرباقري خطر في باله ان يختارني لدور حرملة وخلال فترة اختيار الممثلين خيرني اذا كنت اريد ان امثل دور ايجابي ام سلبي، لكني كنت قد اخترت هذا الدور وقلت له كما وعدتني سوف امثل حرملة.

شاهد الفيديو للتعرف على المزيد من التفاصيل عن هذا الدور ومفارقاته..