كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:

موجة سخرية ضد وزير التعليم المغربي الجديد.. والسبب؟!

العالم – المغرب

فبعد حملة السخرية العارمة من مبالغته الانحناء أمام الملك أثناء تعيينه، أول أمس الاثتين؛ نبَش رواد المواقع في الأرشيف واكتشفوا تصريحا قديما للوزير، يشتكي فيه من ارتفاع تكلفة دراسة بناته في المدرسة الخاصة بتلاميذ البعثة الفرنسية في العاصمة المغربية الرباط.

ويعود تصريح أمزاز إلى 2012، وأدلى به لوكالة الأنباء الفرنسية، أثناء مشاركته إلى جانب آباء التلاميذ، في وقفة احتجاجية في الرباط أمام ثانوية “ديكارت” التابعة للبعثة الفرنسية، ضد الزيادات في تكاليف الدراسة، حيث صرح بالفرنسية أنه “ما بين 2009 و2012 كان هناك ارتفاع بنسبة 40 في المائة، ومنذ هذا العام لا زلنا في نفس منحى ارتفاع تكاليف الدراسة، وخلال الست سنوات المقبلة، سنصل إلى 70 في المائة”.

وفي تعليقات ربطت بين ما تردد مؤخرا عن مشروع  للحكومة، نفاه رئيسها سعد الدين العثماني، لإلغاء مجانية التعليم العمومي وفرض رسوم التسجيل، أشار معلقون لتصريح في الفيديو نفسه عن غلاء فاتورة تعليم بناته بقوله :”اليوم، أنا عندي ثلاث بنات، واحدة في الابتدائي، وواحدة في الإعدادي وواحدة في الثانوي، أدفع اليوم 3000 أورو في الثلاثي، يعني 9000 أورو في السنة، ما يعني أنني سأدفع 1000 أورو إضافية”.

كما تساءل معلقون كيف يمكن لوزير لا يبدو أنه يثق في المدارس المغربية ويدرس بناته في مدرسة فرنسية أن يقدم شيئا للتعليم في المغرب.

وكان أمزازي أثار بصورة تظهر لحظة تعيين الملك محمد السادس، أول أمس الاثنين، له وزيرا للتربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سخرية عارمة من قبل نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي. وتداول عدد من النشطاء الصورة بسخرية تعبر عن انتقاداتهم لاستمرار طقوس تعود للقرون الوسطى، وصبوا جام انتقاداتهم على الوزير الجديد و ذهب البعض لوصف انحناءه المبالغ فيه أمام الملك بـ”صلاة الاستوزار”!

المصدر: القدس العربي