ميسي في مشادة كلامية مع مدرب بوليفيا..هذه تفاصيلها

العالم – رياضة

وتورط الأرجنتيني ليونيل ميسي في مشادة كلامية مع واحد من أعضاء الجهاز الفني لمنتخب بوليفيا على خلفية مباراة المنتخبين في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة إلى مونديال قطر 2022، والتي انتهت 2-1 لصالح التانجو الأرجنتيني.

وبينت وسائل إعلام أرجنتينية نص ما قاله ليونيل ميسي لعضو الجهاز الفني لمنتخب بوليفيا.

قال ميسي إن هذا العضو الذي يدعى لوكاس نافا في جهاز سيزار فارياس مدرب بوليفيا كان يتعمد الصراخ عليه بشكل شخصي طيلة المباراة، ما ترتب عليه رد فعل ساخن من الأرجنتيني عقبها.

وقال ميسي لنافا عقب المباراة وفق ما أوردته شبكة (تي واي سي) سبورتس الأرجنتينية مجموعة من الكلمات النابية ثم أردفها بالصراخ قائلًا: «ماذا بك يا أصلع؟ تصرخ طيلة المباراة.. ماذا تفعل؟ من المقاعد تصرخ في وجهي طيلة المباراة!».

ودخل ميسي في مشادة مع نافا، ثم تراشق بالألفاظ مع مارسيلو مارتينيز مهاجم المنتخب البوليفي.

وفي تصريحات لراديو كتالونيا، قال نافا إن ما حدث مجرد "سوء فهم من النجم الأرجنتيني. لقد نشأت وأنا أشاهد ميسي إنه اللاعب الأفضل على الإطلاق".

وتابع: "أنا معجب به كلاعب، حتى أنني أسميت ابني ليونيل تيمنا به".

وأكمل المدرب: "فور انتهاء المواجهة، رأيت جدالا نشب بين اللاعبين، أردت الفصل بينهم حتى لا تتفاقم الأمور ولا يتعرض أحدهم للطرد، لكن يبدو أنه كان هناك سوء فهم، في النهاية تلك الأمور تحدث داخل الملعب".

وأتم نافا: "تلقيت إهانات وتهديدات بسبب ما حدث مع ميسي، أكثر ما يؤلمني أن أطفالي يسمعون ما يقال عني".

جدير بالذكر أن المنتخب الأرجنتيني حسم المباراة لصالحه بهدفين مقابل هدف.