كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

نابولي يصعق يوفنتوس بضربة رأس من كوليبالي

رياضة – Reuters

وقلص نابولي الفارق مع يوفنتوس إلى نقطة واحدة قبل أربع جولات من النهاية ليمهد الطريق أمام نهاية مثيرة خاصة أن أمام الفريق القادم من تورينو، الساعي للقبه السابع على التوالي في الدوري، مباراتين صعبتين خارج أرضه ضد إنترناسيونالي وروما.

وسيطر نابولي على المباراة لكن بدا مفتقرا للأفكار والحيوية حتى الدقيقة الأخيرة عندما نفذ خوسيه كاييخون ركلة ركنية قابلها المدافع السنغالي بضربة رأس قوية لم يستطع جيانلويجي بوفون التصدي لها.
وبدا يوفنتوس، المشهور بتحقيق انتصارات مماثلة، محطما بعد أن وضعت النتيجة حدا لسجله الخالي من الهزائم في 20 مباراة متتالية في الدوري بينما احتفل لاعبو نابولي بالانتصار الثمين.

وتعين على يوفنتوس اجراء تغييرات في خط دفاعه بعد خروج جيورجيو كيليني مصابا في الدقيقة 11 ومع ذلك كاد أن يتقدم عن طريق ركلة حرة نفذها ميرالم بيانيتش اصطدمت بالقائم بعد أن أبدلت اتجاهها.
ومع انتقال السيطرة إلى نابولي، حصل ماريك هامشيك على ركلة حرة وسدد كرة قريبة من المرمى وأبعد بوفون محاولة من ماريو روي وألغي هدف سجله لورينتسو إنسيني بداعي التسلل.
وواصل نابولي هيمنته على اللعب في الشوط الثاني لكنه فشل في اختراق دفاع يوفنتوس الصلب كالمعتاد.
وبدت المباراة متجهة للتعادل الذي كان في صالح يوفنتوس حتى أبعد بوفون تسديدة إنسيني إلى الركلة الركنية الحاسمة. وبعد كل التمريرات المعقدة التي قام بها نابولي طيلة المباراة، كانت ضربة رأس تقليدية من مدافع هي التي كسرت مقاومة يوفنتوس في نهاية المطاف.

ويتصدر يوفنتوس الترتيب برصيد 85 نقطة مقابل 84 لنابولي يليه روما ولاتسيو ولكل منهما 67.