كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

نظرة إلی المدن السورية بعد هزيمة داعش

العالم – مقالات

ويجري ذلك بفضل نجاحات وانتصارات الجيش العربي السوري وكذلك الجهود الكبيرة التي تبذلها الحكومة السورية من أجل إنشاء الظروف المناسبة لعودة السكان في المناطق التي عاشوا فيها قبل الحرب.

من المعروف أن مدينة تل رفعت في ريف حلب الشمالي الغربي تعتبر من مناطق خفض التصعيد التي تمت إقامتها في أوائل سبتمبر العام الجاري برعاية روسيا. ودخلت القوات الحكومية السورية ووحدات الشرطة العسكرية الروسية اليها لمنع الاستفزازات المحتملة والحفاظ على وقف إطلاق النار.

ويستمر الجيش العربي السوري تأمين حماية حدود منطقة خفض التصعيد في تل رفعت من الخارج، فيما يضمن العسكريين الروس الأمن لأهالي المنطقة من الداخل.

وقد حُرم السكان المحليون من أراضيهم ومنازلهم وفرّ الكثيرون منهم، اما الباقون في المدينة فقد تعرضوا للتعذيب والقتل من قبل الارهابيين.

وتعتبر تل رفعت نموذجا للسلام ويتم الدفاع عنها من هجوم الإرهابيين بشكل آمن، فيما يصد الطيران الروسي بنجاح الذي يراقب هذه المنطقة من الجو نهارا وليلا أي هجوم مفاجئ.

وسمحت ضمانات الأمن من جانب الحكومة السورية والعسكريين الروس لأهالي تل رفعت بالعودة إلى منازلهم.

وأفاد نشطاء محليون عن وصول 188 عائلة أو 941 شخص إلى المدينة.

هذا وتدعو الحكومة السورية مواطنيها للعودة إلى بلادهم ومزاولة نشاطاتهم حيث الحكومة تبذل جهودا حثيثة لإعادة إعمار البنية التحتية واستئناف إمدادات الغذاء وتأمين الامن والسلام للمدنيين.

* مريام الحجاب

103-104