هذا الصاروخ الروسي يصل إلى أمريكا في 15 دقيقة

العالم – اوروبا

واكد الجنرال تيرينس اوشونيسيه لصحيفة "واشنطن تايمز" أن بإمكان صاروخ "أفانغارد" الروسي الوصول إلى أراضي الولايات المتحدة الأمريكية في 15 دقيقة.

ويستطيع هذا الصاروخ وغيره من الصواريخ الروسية الجديدة اختراق الدفاع الصاروخي الأمريكي لتصيب أهدافا في أراضي الولايات المتحدة، حسب الجنرال الأمريكي.

وأشار الجنرال اوشونيسيه إلى أن المدى الكبير يتيح للصواريخ الروسية الجديدة الانطلاق نحو أهدافها من مواقع بعيدة عن مجال عمل رادارات الدفاع الجوي الأمريكية.

كما يأتي الخطر من الطائرات القاذفة الروسية خصوصا "تو-95" و"تو-160"، وغواصات "سيفيرودفينسك"، وسفن السطح المزودة بالصواريخ في المحيط المتجمد الشمالي.

وفي رأي الجنرال اوشونيسيه إن القاذفات الروسية تحلق عند شواطئ الولايات المتحدة في أحيان كثيرة "لإظهار إمكانياتها النووية".

ووفق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين فإن صاروخ "أفانغارد" يستطيع التحليق بسرعة تفوق سرعة الصوت أكثر من 20 مرة.