كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

هل “قمة سنغافورة” هي نهاية كوريا الشمالية النووية؟

العالم-اسیا والباسيفيك

بيد أن وسائل الاعلام و المسؤولين الامريكيين كانوا ينتظرون قمة اليوم بين ترامب وكيم منذ الأشهر الماضية و يتذكرون ذلك كنقطة تحول في التاريخ المعاصر، وفي ظروف ان الولايات المتحدة خاصة الرئيس ترامب يعتبرها نجاحا تحت الضغوط الامريكية وتشديد التهديدات وفرض العقوبات ضد بيونغ يانغ، ولكنها يبدو انه لانية لدى كوريا لنزع السلاح النووي وهذا الامر واضح من خلال التأمل في تصريحات و بيانات القيادة والحكومة لكوريا الشمالية. وتدمير محطة نووية و تفكيكها كانت هي المبادرة الوحيدة التي أنجزتها كوريا الشمالية لإظهار حسن النية.

وهذا يدل على ان كوريا الشمالية تسعى في ظل هذه الظروف إلى تثبيت المستوى الجديد لقوتها الاستراتيجية ولاتريد التخلي عن قدرتها النووية التي حصلت عليها في ظل استمرار العقوبات الأجنبية خاصة الامريكية وقد دفعت ثمنا باهضا وقد كلفت كثيرا للعثور عليها.

من النقاط اللافتة للنظر في اجتماع اليوم هو أن كل طرف من الأطراف ينظر إلى الاجتماع من وجهة نظره الخاصة به. في المعسكر الامريكي يوجد ترامب وهو قليل الخبرة في عالم السياسية وبوصفه رجل أعمال حكيم يعتقد أن كل شيء مثل السلع يمكن شراؤه وبيعه وله سعره الخاص. وهو يعتقد أيضًا أنه وباعتباره من أهل السوق كلما علا صوت صراخه ، فقد زاد من فرص نجاحه وكسب الصفقات.

في المقابل، في المعسكر الكوري الشمالي، خلال ستة عقود على الأقل من التجربة السياسة في مواجهة العداء، التهديدات والعقوبات الأمريكية ، وخاصة التجربة الإيرانية الأمريكية الأخيرة في التعاون النووي كوثيقة أساسية ، تجعل البلاد أكثر حساسية للنكث بالعهود من قبل الطرف الأمريكي.

وقد جربت كوريا الشمالية النكث بالعهود من قبل الطرف الامريكي والوعود بتفكيك السلاح النووي مقابل المساعدات السياسية والاقتصادية.

لقد وضعت كوريا الشمالية نصب عينيها نتائج شراكة الولايات المتحدة مع الدول الكبرى الأخرى في الوصول الى اتفاق نووي مع إيران وموضوع خروج الانسحاب الامريكي من الاتفاق خلال الأيام الماضية، ولذلك ستباحث بدقة وسوف تكون دقيقة جدا عندما تتفاوض وحدها مع الولايات المتحدة.

وفي الختام، ان كوريا الشمالية لم تعد تحتاج الى التجربة النووية و الصاروخية مستغنية عنها، فإذن يجلس الطرف الكوري الشمالي على طاولة المفاوضات نداً لند. ولذالك يتوقع ان نتائج القمة في سنغافورة أن تكون بعيدة جدا عن توقعات ترامب في القمة التي تسمى "تأريخية".

ابورضا صالح