هل يفكرون بالإصلاح فعلاً؟!

 واثق الجابري إختلف قادة كتل ونواب؛ في غايةٍ ينادون بها ووعود تنقرض كلما تقادمت أيامها، وكأن بعض الوجوه زال طلائها محك التجربة، وبان بياض أو نتانة أبطها؛ كلما إرتفعت الأيادي للتصويت أو الإعتراض أو تقاذف الألفاظ والقناني، وكلهم ينادون بالإصلاح ويختلفون في فهم ما أفسدته سنوات، ولايمكن حلّه دون تخطيط وحكمة.