كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

وزير الدفاع الايراني: أولويتنا تنمية القدرات الصاروخية الدفاعية 

العالم – تقارير

وقال الوزير الايراني: ان تركيزنا هو على الاولويات، وان اولويتنا الاولى هي المجال الصاروخي، حيث ان اوضاعنا فيها جيدة ويجب علينا الارتقاء بها.

واشار الى ازاحة الستار عن صاروخ "فاتح مبين" وقال، لقد توجهنا اكثر فاكثر نحو خصائص جديدة مثل السرعة والافلات من الرادار والدقة الاعلى والثبات ازاء الظروف البيئية المختلفة وسائر الامكانيات الاستراتيجية.

واوضح بان انجازات جيدة قد تحققت في مجال التسليحات منها على سبيل المثال مواجهة الصواريخ الباليستية وصواريخ كروز وفي مجال الدبابة كرار التي هي الان تحت تصرف القوات المسلحة لاجراء الاختبارات النهائية.

واكد العميد حاتمي اهمية السلام والالتزام به وقال، اننا وبسبب الحرمة الشرعية لم ولن نتوجه ابدا نحو اسلحة الدمار الشامل والاسلحة النووية، لكننا لا نسمح بالاعتداء على مصالحنا ونحن نسعى للسلام.

واكد باننا نتحرك في اطار استراتيجية البلاد المبنية على الردع الفاعل واضاف، ان ايران لم تعتد على اي بلد ابدا ولكن لو اراد احد تهديد امننا فانان سنرد عليه بكل حزم.

واعتبر صاروخ "فاتح مبين" من جيل "فاتح" الذي يتم تطوير قدراته يوميا بما يتناسب مع التهديدات، واضاف، اننا قادرون على تلبية جميع حاجاتنا بانفسنا ولكن لا يعني ذلك عدم الاستفادة من خبرات الاخرين.

وحول المنظومة الصاروخية للدفاع الجوي "باور 373" محلية الصنع قال العميد حاتمي، ان هذه المنظومة امضت مراحل اختبارها النهائية وسيتم تسليمها للقوات المسلحة قريبا.

وكان رئيس القيادة العامة للقوات المسلحة اللواء محمد باقري، قد أعلن سابقا بان ايران تمتلك تقنية صنع صواريخ بدقة تصويب متناهية تصل الى هامش خطأ اقل من 10 امتار.

وقال اللواء باقري: ان صنع صواريخ بقدرة تصويب لديها هامش خطا أقل من 10 امتار ، هو انموذج لهذه الاسلحة، حيث ان هذه التقنية تمتلكها قلة من الدول، واليوم اصبحت الجمهورية الاسلامية الايرانية تمتلك هذه التقنية بحيث تتمكن من انتاج واستخدام هذه الاسلحة.

الى ذلك أكد نائب القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية العميد حسين سلامي بان قدرات ايران الصاروخية باتت عالمية ورادعة يدركها الاعداء جيدا.

وقال العميد سلامي، ان الاميركيين لم يتعلموا لغاية الان كيفية الالتزام بتعهداتهم، لذا فان الطريق الوحيد لجعل الاميركيين والارهابيين يلتزمون بتعهداتهم هو التفوق الميداني.

واضاف، ان قدرات الجمهورية الاسلامية الايرانية الصاروخية قد تنامت وتصاعدت في اجواء عقدين من الحظر ولها اليوم قدرات رادعة يدركها اعداء ايران جيدا.

وقال نائب القائد العام للحرس الثوري، ان تمديد قانون الحظر ضد ايران هو عبارة عن حرب اقتصادية اميركية ضد بلادنا وان الحظر السابق كان شاقا وحقيقيا وعالميا ومكثفا الا ان قدراتنا الصاروخية اصبحت عالمية في ظل ذلك.

واكد بان ايران حققت تقدما اكبر في المجالات التي كانت فيه تحت الضغط مثل الجوفضاء والنووي والنانو والبيوتكنولوجيا والصواريخ.