كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:
محول العملات حساب العملة الحية وأسعار صرف العملات الأجنبية مع هذا

ياكوتسوك

          قيس قاسم العجرش بلدة من بلدات عمّال النفط في سيبيريا، شمال روسيا الإتحادية. نعم هي سيبيريا ما غيرها التي تطقطق لها العظام من البرد لمجرّد ذكر اسمها. كانت خلال الحقبة السوفياتية تتخذ كمنفى ومساكن للعاملين في المنافي السياسية. وبعد ذلك، صارت هذه البلدات مكاناً لإقامة العاملين في شركات استخراج النفط الخام على الرغم من أن درجة الحرارة فيها ترابط عند 40 تحت الصفر! على مدى ستة شهور من السنة.