كتاب الاتحاد

 تأملات محمد ثامر يوسف:
 اشارة ساطع راجي:
 جملة مفيدة عبد المنعم الاعسم:
 عيون مصرية رجائي فايد:
 اضاءات اسماعيل شاكر الرفاعي:
 نافذة الاسبوع عمران العبيدي:
 كلام في الرياضة سمير خليل:

10 سنوات على استشهاد عماد مغنيّة: ابن الثورتين

العالم_لبنان

طبعت الثانية مسيرته الكبرى، وهو الإسلامي المتأثر بالإمام الخميني، والسيد محمد حسين فضل الله والسيد محمد باقر الصدر. أما الأولى، ففي ظلها تشكّل وعيه الأول للصراع مع الأعداء، فبقي وفياً لها، حتى استشهاده يوم 12 شباط 2008. ملامح سيرته الفلسطينية لا يمكن فصلها عن شخصين: صديقه ورفيقه علي ديب (أبو حسن خضر سلامة)، وياسر عرفات. في ما يلي، محاولة لرسم العلاقة بين عماد وديب وعرفات، منذ بدايات العمل الفدائي في الشياح، يوم لم يكن مغنية قد تجاوز الثانية عشرة من عمره، وصولاً إلى ما بعد اغتيال «أبو عمار»، مروراً بخروج منظمة التحرير من لبنان وتشكيل المقاومة الإسلامية، والتحدي الذي فرضه خيار «أوسلو». ابن الثورتين، الفلسطينية والإسلامية الإيرانية، عاش تقاطعهما: السعي إلى تحرير فلسطين، بما هو انتصار للمستضعفين في مواجهة الاستكبار

المصدر:جريدة الاخبار