أحزاب يمنية بينها “الإصلاح” تنتقد اداء تحالف العدوان السعودي في مأرب!

العالم-اليمن

واستغربت هذه الأحزاب بشدة أداءَ التحالف السعودي الإماراتي وسوء إدارته للمهمة التي اُنيطت به.

وأوضحت في بيان لها أن إدارة هادي وحكومتَه فشِلَتا فشلاً ذريعا في إدارةِ المعركة في مأرب كما أدانت ما وصفته بخذلان حكومة هادي لعناصرها في مأرب مؤكدة أن هذه الحكومة تتحمّل المسؤولية الكاملة لما يَنتُج عن ذلك.

وأوضحت الأحزاب في بيان لها أن "إدارة الرئيس هادي وحكومته فشلتا فشلا ذريعاً في إدارة المعركة في مأرب".

وادان البيان خذلان قيادة وإدارة هادي لمحافظة مأرب، محمّلاً ادارته المسؤولية الكاملة "لما ينتج عن ذلك الخذلان المخزي".

يذكر أنّ الأحزاب والقوى السياسية التي أصدرت البيان هي: المؤتمر الشعبي العام، التجمّع اليمني للإصلاح، الحزب الاشتراكي اليمني، التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري، حزب البعث العربي الاشتراكي القومي، وحزب الرشاد اليمني.

هذا وحذر عضو المجلسِ السياسي في حركة أنصار الله محمد البخيتي، من عدم تسليم مدينة مأرب بشكل سلمي مطالباً اهالي المدينة بقول كلمتِهم.

وأشار البخيتي في تغريدة له الى أنه إذا لم تَعقِل قيادات جماعة الاخوان اي حزب الاصلاح وتُسلّم مدينةَ مأرب بسلام فعلى سكانِها أن يقولوا كلمتَهم معتبرا أنه ليس من العدالة أن تَنعَم قياداتُ جماعة الاخوان بأموال النفط والغاز في مدينة اسطنبول التركية ثم تستخدم سكان مدينة مأرب كخط دفاع أول ودروع بشرية لحماية مصالحِها.

وحررت قوات الجيش اليمني واللجانِ الشعبية مناطقَ اليعرة والسواد والحجيرة في مديرية الجوبة بمحافظة مأرب بعد معاركَ مع مرتزقةِ قوى العدوان السعودي.

وقال مراسل العالم، اِن عملياتِ القوات المشتركة في أطراف مديرية الجوبة ادت الى سقوط اكثرَ من مئة عنصر من المرتزقةِ بين قتيل وجريح بينهم عناصرُ تكفيرية. واضاف اَن العمليات الاخيرة ادت الى التحام جبهتي الجوبة وصرواح اثر التقدم الجديد للقوات اليمنية في مديرية الجوبة. واوضح اَن القوات اليمنية المشتركة عقدت اتفاقات مع أبناءِ القبائل لإخلاء عدد من المعسكرات المتاخمة لمدينة مأرب والتي كانت تستخدمها قوى العدوان السعودي.