إتفاقية تعاون بين وزارة الصحة اللبنانية ومحافظة خراسان الإيرانية+فيديو

العالم – إیران

بدأ وزیر الصحة اللبناني زیارة میدانیة للاطلاع على صناعة الأجهزة الطبیة في مدینة مشهد، ثاني المدن الإیرانیة في إنتاج الأدوات الطبیة وصناعة الدواء، حیث مصنع "إحیا درمان"، الشرکة المصنفة ضمن الخمس الأوائل عالمیا في إنتاج أجهزة التخدیر والتنفس الاصطناعي.

وفي حديث لقناة العالم الإخبارية قال أحمد مقدم مديرعام مصنع "إحيا درمان" إن الشركة: "توفر 80 بالمئة من حاجة سوق البلاد، ونصدر منتوجاتنا إلى ستة دول جارة، بتكلفة بلغت مليوني يورو سنويا."

وكان كل من السیاحة العلاجیة ودراسة علوم الطب العنوانين الحاضرين في الاجتماع الذي جمع الوزیر بالمسئولین المحلیین في مشهد، حيث تم التأکید علی تقدیم کافة الخدمات العلمیة والعلاجیة للشعب اللبناني، وإبرام إتفاقیة عمل وتبادل خبرات بین البلدین.

وفي حديثه للصحافيين على هامش الزيارة أوضح وزير الصحة اللبناني جميل جبق قائلاً: "لبينا دعوة إلى جامعة مشهد للعلوم الطبية، ويهمنا التعاون مع الجامعة لما فيه مصلحة للبلدين، وخاصة في قطاع الاستشفاء حيث هناك عدد من المرضى اللبنانيين الذين توجهوا في الماضي لإجراء عمليات جراحية في مشهد، ونحن ننظر للمستقبل بتعاون أفضل في هذا المجال."

فيما صرح محافظ خراسان الرضوية علي رضا رزم حسيني بالقول: "نحن مستعدون لاستضافة الطلبة اللبنانيين في مجال الطب، ومستعدون لتقديم الخدمات لمرضى لبنان، كما سنقوم بنقل التجارب بين البلدين."

وتستضیف جامعة مشهد للعلوم الطبیة 250 طالبا من لبنان وسوریا والعراق هذا العام، لیکملوا دراساتهم العلیا في مجال الطب و هندسته، كما يتوفر في المدينة حوالي 12 مستشفى مجهز لاستقبال المرضى الأجانب.

وتسقطب مشهد سنویا أربعة ملایین سائح أجنبي، ویشهد قطاع السیاحة الطبیة فیها أکبر انتعاشا علی صعید البلاد.

للمزيد إليكم الفيديو المرفق..