إيران تطلب المساعدة من الشركات البحرية الكبرى للوصول إلى الناقلة “سانجي”

العالم ـ إيران

وقال كيان إرثي خلال لقائه في مدينة تبريز مع أسرة "بهرام إتحاد" أحد ضحايا طاقم الناقلة: لقد طلبنا المساعدة من الشركات البحرية الكبرى التي تقوم بأعمال البحث في أعماق البحار.

وأضاف: نظراً لأن السفينة غارقة في عمق 115 متراً فقد أرسلنا روبوتات غاطسة من أجل البحث.

وتابع قائلاً بأن: التكنولوجيا البحرية لم تصل إلى مرحلة الغوص في مثل هذا العمق، ونسعى من خلال إرسال الروبوتات العثور على أي مؤشر لهؤلاء الأعزاء وتقديمه إلى أسرهم الكريمة.

وقال كيان إرثي إنه: ليست الشركة الوطنية لناقلات النفط الإيرانية فقط بل سعى الجميع أيضاً للعثور على بارقة أمل في هذا الحادث، إلا أن الأجل لم يسمح بذلك.

يذكر أن ناقلة النفط الإيرانية "سانجي" العائدة للشركة الوطنية لناقلات النفط الإيرانية والتي كانت ترفع علم دولة بنما وتحمل 114 ألف طن من مكثفات الغاز والوقود (111 ألف طن من مكثفات الغاز و 3 آلاف طن من الوقود)، قد اصطدمت يوم 6 كانون الثاني/ يناير بسفينة "كريستال" الصينية الحاملة للقمح من أميركا إلى الصين على بعد 160 ميلاً من ميناء شنغهاي الصيني.

وإثر الحادث وقعت عدة انفجارات في الناقلة "سانجي"، ولم تفلح محاولات إطفاء الحريق فيها إلى أن غرقت بعد أسبوع من الحادث، ولقي جميع أفراد طاقمها البالغ عددهم 32 حتفهم (30 إيرانيا و2 من بنغلاديش).

وخلال عملية إطفاء الحريق تم انتشال جثة أحد افراد الطاقم في البحر ومن ثم انتشلت جثة اثنين آخرين من سطح الناقلة.

104-1