إيران لن تسمح لأي بلد بالتدخل في سياساتها الدفاعية

العالم ـ إيران

و جاءت تصريحات قاسمي هذه اليوم الاربعاء بعد ما كانت صحيفة فايننشال تايمز زعمت قبل أيام أن إيران وافقت خلال الاجتماع الأخير في بروكسل على إجراء مفاوضات مكثفة وجادة بشأن برنامجها الصاروخي وكذلك القضايا الإقليمية.

وقد نفى قاسمي مزاعم هذه الصحيفة بشدة وقال إن الجميع يعلم أن إيران لن تقبل التفاوض بشأن برنامجها الدفاعي الصاروخي.

وتابع قائلاً: لم يطرأ أي تغير في موقف الجمهورية الإسلامية الإيرانية في هذا المجال كما أنها لا تعير أهمية للتهديدات وإثارة الأجواء حول برنامجها الصاروخي وكذلك مواقف أميركا وباقي الأطراف تجاه هذا البرنامج.

وأضاف: كما تم إعلانه مراراً فإن هذا البرنامج ذو طابع دفاعي وردعي وليس موجهاً ضد أي بلد، فإن لذلك طرح هذه المزاعم الواهية لا يؤثرعلى مواقف إيران المبدئية.

وشدد بالقول إن: الجمهورية الإسلامية الإيرانية لن تسمح بالتدخل في شؤونها الداخلية وسياساتها الدفاعية سيما برنامجها الصاروخي.

ووصف سياسة إيران في المنطقة بأنها بناءة وتعتمد على إرساء الأمن والاستقرار وكذلك تعزيز السلام والأمن على الصعيدين الإقليمي والدولي.

وأضاف أن: المتطرفين والحاقدين إذا كانوا عاجزين عن إحلال الأمن والاستقرار في المنطقة، فإنه من غير المسموح لهم أن يتجاهلوا دور إيران في مكافحة الإرهاب والتدهور الأمني وما دفعته من أثمان باهظه في هذا المجال، كما أنه غير مسموح لهم أن يثيروا الفوضى وينشروا الإرهاب في المنطقة.

104-4