‘الإنتقالي’ يتهم ‘الإصلاح’ بالوقوف وراء تفجير استهدف محافظ عدن

العالم- اليمن

وقال المتحدث الرسمي للمجلس الإنتقالي، علي الكثيري، في تصريحات صحفية إن " هذه العملية ما هي إلا نتيجة للملاذ الآمن الذي وفرته جماعة الإخوان في اليمن للجماعات الإرهابية تحت مظلتها لتسهيل استقدامها إلى المناطق المحررة "على حد تعبيره.

وأعتبر أن " العملية تستهدف أمن عدن من خلال محاولة كسر هيبة الحفاظ على الأمن في المحافظة ".

وكان موكب محافظ عدن لملس، تعرض اليوم، إلى كمين بسيارة مفخخة في مديرية التواهي، أدى إلى مقتل 6 وإصابة 4 آخرين في حصيلة اولية للانفجار.

يأتي ذلك في سياق الفوضى التي تشهدها المناطق المحتلة والصراعات بين أجنحة الغزاة والمحتلين في ظل انتشار الجماعات المسلحة بمختلف مسمياتها وسط تردي الأوضاع المعيشية للمواطنين.

وشهدت مدينة عدن خلال الأسابيع القليلة الماضية إشتباكات عنيفة بين الجماعات المسلحة التابعة للاحتلال راح ضحيتها عدد من قتلى وجرحى في صفوف المواطنين.