الحياة تعود للحديدة اليمنية بعد انسحاب العدوان من جبهاتها

العالم – مراسلون

خسائر فادحة تلقاها القطاع السياحي في المحافظة، على مدار7 سنوات من الحرب على اليمن، حيث فاقت الخسائر الـ5 مليار دولار، وما ترتب عليها من إغلاق للوكالات وتسريح للعاملين، بالإضافة إلى تعطيل فرص العمل التي كانت تعيل آلاف الأسر، ناهيك عن خروج اليمن من كل المحافل السياحية الدولية جراء التدمير الممنهج.

بعد ان حوّلت طائرات العدوان أكثر المعالم السياحية في المحافظة إلى أهداف لغاراتها الجوية، شهد القطاع السياحي الذي يواجه في الاصل، تحديات كبيرة نتيجة العدوان والحصار المفروض على البلد، نشاطا غير معتاد من السكان والزائرين خلال هذه الفترة.

التفاصيل في الفيديو المرفق…