الرئيس المشاط يناقش تداعيات الحرب على قطاع النقل

العالم – اليمن

وتطرق اللقاء إلى سير العمل بالوزارة والهيئات والمؤسسات التابعة لها، وكذا خططها ومشاريعها للعام 2022م لتطوير قطاعات النقل المختلفة.

وتناول اللقاء التداعيات الإنسانية الناجمة عن استمرار تحالف العدوان السعودي الإماراتي في إغلاق مطار صنعاء الدولي، ومنع المرضى من السفر للعلاج في الخارج، ما أدى إلى وفاة عشرات الآلاف منهم.

كما جرى التطرق إلى الصعوبات التي تواجه قطاعات النقل جراء احتجاز سفن المشتقات النفطية من قبل تحالف العدوان بقيادة أمريكا.

وأشاد الرئيس المشاط بما تحققه الوزارة والهيئات التابعة لها من نجاحات، وآخرها حصول الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد على شهادة الجودة العالمية في مجال أمن وسلامة الطيران المدني.

وأكد على أهمية مضاعفة الجهود لتطوير مجالات النقل المختلفة والعمل بروح الفريق الواحد بما يلبي احتياجات المواطنين ويخفف من معاناتهم، لافتا إلى أن استهداف العدوان الممنهج للمطارات والموانئ اليمنية انتهاك سافر لكل القوانين والمواثيق الدولية.