السعودية تعدم مواطنا يمنيا واثنين من معتقلي الرأي في القطيف

العالم-السعودية

وأكد بيان لوزارة الداخلية السعودية اليوم السبت، اقدام سلطات الرياض على إعدام المواطن اليمني المعلمي، ومعتقل الرأي حمد خضر العوامي ومعتقل الرأي حسين علي آل أبو عبدالله من أهالي القطيف، وقامت بإخفاء جثامينهم في أماكن مجهولة.

وكانت السلطات السعودية قد أبلغت في وقت سابق والدة الشهيد حسين أبو عبد الله بأنها ألغت حكم الإعدام عنه، وكانت تزوره بشكل طبيعي مثل بقية المعتقلين

وكانت السعودية قد أقدمت، في 12 من شهر مارس الفائت، على ارتكاب مجزرة بحقّ عشرات المعتقلين من بينهم 41 معتقلاً من شباب الحراك السلميّ في الأحساء والقطيف و7 يمنيين دون محاكمات عادلة، بزعم أنهم متورطون في ما أسمتهم في قضايا إرهابية.