السعودية توافق على تحليق أسطول شركة طيران “إسرائيلية” في أجوائها

العالم-السعودية

وذكرت هيئة البث "الإسرائيلية"، أمس الأربعاء، أن شركة "العال" تلقت الموافقة الرسمية من السلطات السعودية تتيح لها تيسير رحلاتها الجوية في المجال الجوي للمملكة، مشيرة إلى أن هذه الموافقة دخلت حيز التنفيذ اعتبارا من اليوم.

ورأت الهيئة إلى أن هذه الموافقة تعد بشرى هامة للسياح "الإسرائيليين" المتوجهين والعائدين من دول واقعة في الشرق الأقصى، إذ يقلص التحليق فوق الأراضي السعودية مدة هذه الرحلات.

وبينت الهيئة أن شركة "العال" تنتظر الحصول على إذن من سلطنة عمان للبدء بتيسير رحلاتها.

ومؤخرا، أعلنت شركة "طيران سيشل"، حصولها على موافقة رسمية من سلطات الطيران المدني السعودية بالتحليق فوق المجال الجوي السعودي خلال تشغيلها خط الطيران بين تل أبيب وماهية في جمهورية سيشل، وفق الهيئة.

وعقب قمة جدة بمشاركة الرئيس الأمريكي جو بايدن في 16 يوليو الماضي، أكد وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان على أن فتح الأجواء السعودية أمام الطائرات الإسرائيلية لا يمهد لأي خطوات محتملة، نحو وجود علاقات مع إسرائيل.

وقبل القمة بيوم، أعلنت هيئة الطيران المدني السعودية فتح أجواء المملكة أمام جميع الناقلات الجوية التي تستوفي متطلبات الهيئة لعبور الأجواء.

ويأتي ذلك بعد أيام من إعلان هيئة البث الإسرائيلية أن طائرة إسرائيلية خاصة هبطت في العاصمة السعودية الرياض، قبل أيام من بدء زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن الحالية للمنطقة.

وتزعم السعودية أن "مواقفها الثابتة والراسخة تجاه القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني، لن تتغير" بعد سماحها لجميع الرحلات بما فيها "الإسرائيلية" بعبور أجواءها.