السعودية وتركيا عازمتان على بدء مرحلة جديدة من التعاون

العالم – السعودية

وقال البيان إن البلدين بحثا تسهيل حركة التجارة بينهما، لافتا إلى أن تركيا دعت صناديق الاستثمار السعودية للاستثمار في شركات تركية جديدة خلال محادثات بين البلدين.

وأكدت تركيا والسعودية عزمهما على مرحلة جديدة من التعاون في العلاقات الثنائية خلال المحادثات في أنقرة حيث يهدف البلدان إلى التطبيع الكامل للعلاقات التي انقطعت بعد مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، على ما نقلت "رويترز".

وفي بيان مشترك عقب المحادثات بين ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، والرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قال البلدان إنهما ناقشا تحسين العلاقات والاستثمار في قطاعات من الطاقة إلى الدفاع وغيرها.

وفي وقت سابق من اليوم الأربعاء، استقبل أردوغان، محمد بن سلمان، وسط مراسم رسمية في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة، بحسب وكالة "الأناضول" التركية الرسمية.

و تعد الزيارة هي الأولى لابن سلمان، منذ توليه منصب ولي العهد.

ولاحقا، اجتمع أردوغان وبن سلمان في المجمع الرئاسي، في اجتماع استغرق نحو ساعتين، بحسب المصدر ذاته.

وبعد ذلك أقام أردوغان مساء اليوم مأدبة عشاء على شرف ولي العهد السعودي، جرت مغلقة في القصر الرئاسي التركي بالعاصمة أنقرة، قبل أن يغادر بن سلمان تركيا عائدا إلى بلاده.

وتأتي رحلة ابن سلمان إلى تركيا بعد زيارة مماثلة أجراها أردوغان إلى السعودية، في خطوة لتحسين العلاقات بين البلدين، التي شهدت توترا عقب أزمة مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية بتركيا.

وكان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بدأ جولته مساء الاثنين الماضي، من مصر، ثم توجه أمس الثلاثاء إلى الأردن، قبل أن يختتمها اليوم الأربعاء بتركيا.