السفير حسن إيرلو.. شهيد الحصار والعدوان على اليمن

العالم – المشهد اليمني

وقال مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن إن تلكؤ دول تحالف العدوان بقيادة أميركا وتأخرها في السماح بنقل السفير الإيراني جوا من مطار صنعاء المحاصر، أديا إلى وفاته، ليصبح شهيدا للحصار الأميركي الجائر المفروض على اليمن.

وأوضح المشاط أن السفير الإيراني حسن إيرلو تجشم المخاطر والمتاعب الناجمة عن العدوان والحصار على اليمن، ليظهر مظلومية الشعب اليمني، ويخفف من معاناته، ويطور العلاقة بين البلدين والشعبين اليمني والإيراني.

الى ذلك بعثت العديد من الشخصيات اليمنية برقيات تعزية للشعب الايراني وعزته في وفاة ايرلو. هذا بينما كثف العدوان السعودي غاراته الجوية على مطار صنعاء في الاونة الاخيرة، ما ادى الى اخراجه عن الخدمة وقفل اجوائه امام الرحلات الاممية التي تنقل المساعدات الانسانية كما استهدف العدوان امس جسورا ومستشفيات في قلب العاصمة صنعاء .

وأكد محمد طاهر انعم مستشار المجلس السياسي الاعلى اليمني، ان استشهاد السفير اليمني كان أمرا محزنا وكان مجاهدا شجاعا وصادقا ،وإن استشهاد السفير الايراني يعتبر خسارة كبيرة لمحور المقاومة واليمن والجمهورية الاسلامية ولجميع المسلمين.

واعتبر انعم انه كان من قدر الشهيد ان يصاب بفيروس كورونا وقد حاولت السلطات الصحية تقديم العلاج له وان تلكؤ السعودية في نقله يحمل السعودية المسؤولية، كما أن السفير ايرلو كان من المهتمين بالشأن اليمني وكان يظهر عليه الاهتمام وكيفية ارسال المساعدات لليمنيين.

وقال أنعم:"خذلنا بعض الاخوان من المسلمين في الكثير من الدول خوفا من المال السعودي وان النظام السعودي كاذب وان قصف المدنيين وصالات الافراح والجسور يؤكد بان هذا الاسلوب يشبه الاسلوب الصهيوني".

فيما اعتبر الاعلامي اليمني عبد السلام جحاف استشهاد فارس الدبلوماسية في زمن غيبه المواقف يحمل السعودية ودول العدوان مسؤولية وفاته

مشيرا الى ان اصابة السيد حسن ايرلو بفيروس كورونا، يؤكد سوء الحصار وتعمد السعودية واميركا على قتل الشعب اليمني.

ونوه جحاف ان السعودية لم تستجب للمساعي الانسانية وتستجيب فقط للضغوطات والسعودية تتحمل المسؤولية الاولى في تدهور حالة السفير الايراني بهذا الشكل.

وأشار جحاف الى أن طلب نقل السفير من صنعاء الى طهران تم تقديمه في وقت مبكر ومن حقنا ان نتقدم بشكوى لاثبات ان ما ارتكبته السعودية يتعارض مع القوانين منوها الى أن مطار صنعاء قصف بشكل جنوني اخرجه من الخدمة وهذا يؤكد وجود انتهاكات.

ولفت جحاف أن السعودية تريد ان تقول بان اي قصف في الداخل السعودي يقابله قصف المدن في اليمن مشرا الى أن السعودية لن تكون امنه طالما ارتكبه هذه المجازر، و العدوان قصف سجن يوجد فيه اسرى العدوان وهذا مايؤكد السقوط السعودي.

التفاصيل في الفيديو المرفق …