المبعوث الأممي الجديد لليمن: إبطال آثار الحرب يزداد صعوبة يوميا

العالم- اليمن

وأكد مكتب غروندبرغ في بيان له أنه أجرى خلال الزيارة اجتماعات مكثفة في عدن مع كل من رئيس حكومة عبد ربه منصور هادي ، معين عبد الملك، ومحافظ عدن أحمد لملس.

كما التقى المبعوث الأممي الجديد خلال الزيارة رئيس ميليشيا المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي ومحافظ تعز نبيل شمسان وعددا من الشخصيات السياسيين بمن فيهم أفراد من الحراك الجنوبي ومؤتمر حضرموت الجامع، بالإضافة إلى ممثلين عن هيئات المجتمع المدني وناشطات في مجال حقوق المرأة.

وأشار المكتب إلى أن غروندبرغ ناقش الوضع الاقتصادي المتدهور والتحديات التي تحول دون تقديم الخدمات الأساسية في عدن.

ونقل البيان عن المبعوث الأممي قوله: "تزداد صعوبة إبطال الآثار الإنسانية والاقتصادية للحرب مع كل يوم يمر. لقد حولت الحرب الحياة اليومية في اليمن إلى كفاح. هناك حاجة ملحة لتغيير المسار والعمل نحو تسوية سياسية تشمل الجميع وتنهي النزاع بشكل كامل وتسمح لليمن بالتعافي والنمو".

وأعرب غروندبرغ خلال اجتماعاته، حسب البيان، عن التزامه الثابت بالشمولية كضرورة لاستدامة السلام، مشيرا إلى أن اليمن يتمتع بتاريخ غني من التنوع السياسي والاجتماعي وأن الحل المستدام هناك هو الذي "يعكس مصالح شرائح متنوعة وواسعة من المجتمع".