الهبة الحضرمية.. الأهداف والخلفيات والدلالات؟

العالم – المشهد اليمني

ويتهم المحتجون حكومة هادي والتحالف السعودي بسرقة ثروات حضرموت النفطية والغازية والسمكية، وقامت بعض القبائل بوضع نقاط عسكرية في اغلب الطرق والموانئ للمحافظة، ومنعت تصدير النفط والغاز والاسماك.

وقد ادت هذه الحركة الى توقف العمل في اغلب حقول النفط، وتكدس الاف الشاحنات الناقلة للمشتقات النفطية وعشرات القاطرت المحملة بالاسماك التي تصدر الى السعودية ودول أخرى.

وينتقد ابناء القبائل الفساد والمحسوبية ويقولون إن المسؤولين في حكومة هادي والتحالف السعودي يسرقون اموال النفط ويذهبون به الى الخارج، الى ذلك تتهم اطراف مقربة من السعودية وحكومة هادي الحراك الحالي في حضرموت بالسعي الى اضعاف الحكومة، وتقول إن الامارات تقف وراء هذه الاحتجاجات. فما هي خلفيات هذه الاحتجاجات؟ وما دلالاتها على المشهد اليمني؟ وهل بالفعل الامارات تقف وراء ما يسمى بالهبة الحضرمية؟

وأكد عارف العامري القيادي الجنوبي وامين سر حزب جبهة التحرير أن ما يجري في حضرموت من هبة شعبية يأتي بسبب شعور المواطن لنهب ثرواته طيلة السنوات 7 الماضية و يبدو أن هناك حراك نحو تغيير محافظ حضرموت وحتى تغيير محافظ شبوة مشيرا الى دعم الحراك القائم في حضر موت لمواجهة العدوان الأجنبي في الأراضي اليمنية.

فيما قال طالب الحسني الاعلامي اليمني أن:"الهبة الحضرمية كانت حتمية لأن محافظة حضرموت تعيش حالة الانهيار الاقتصادي الناتج عن العدوان المتواصل على اليمن وان الناقلات التي تأتي إلى شبوة لنقل نفطها تتبع شركات اماراتية رغم أنها تحمل أعلام دول أخرى، مشيرا الى أن الضرورة المعيشية هي السبب الرئيس وزراء الهبة الحضرمية رغم وجود محاولات لاستغلالها".

ضيوف هذه الحلقة :

– طالب الحسيني اعلامي يمني

– عارف العامري قيادي جنوبي و امين سر حزب جبهة التحرير.

التفاصيل في الفيديو المرفق …