بالفيديو.. القوى الجنوبية ترفض سيطرة القوات السعودية على عدن

العالم – الیمن

نعطف جديد تأخذه التطورات في محافظات جنوب اليمن مع سيطرة القوات السعودية على مدينة عدن وانتشارها في مبنى المطار وبعض القواعد العسكرية والمقرات المهمة بدلاً عن القوات الإمارتية، ترجمة لما يعرف باتفاق جدة وما نتج عنه من تفاهمات غير معلنة بين حكومة هادي والمجلس الانتقالي.

وقوبلت هذه التفاهمات برفض العديد من القوى الجنوبية التي رأت أن الأمر لا يتعدى إعادة تبادل الأدوار بين الرياض وأبوظبي.

وأعلنت القوى الجنوبية أيضاً رفضها لما وصفته بانتهاك وسلب إرادة شعب الجنوب وأنه ليس من حق الفصائل الموقعة على اتفاق جدة تمثيل أبناء المحافظات الجنوبية.

ويقرأ بعض المراقبين للمشهد أن مخرجات حوار جده قد تتعثر في أي لحظة في ظل المعلومات عن خلافات شديدة بين المكونات على عديد من النقاط والآليات، في وقت تتوعد أوساط جنوبية بمواجهة مثل هذه التحركات.

وبنظر البعض أن هذه الخطوة تهدف لتقوية نفوذ السعودية والإمارات في جنوب اليمن عبر ما أسموها بخطة إعادة التموضع علناً، وفي باطنها تقاسم للثروات والجغرافيا.

وفي ظل تغييب حوار جده لملفات مهمة أبرزها القضية الجنوبية والضمانات الخاصة بالحفاظ على الوحدة اليمنية تحضر التخوفات من أن يمهد الأمر لمشروع تحالف العدوان الساعي نحو تجزئة وتقسيم البلاد.

التفاصيل في الفيديو المرفق..