بطولة اسبانيا: زيدان غير قلق من اضطرابات كاتالونيا

العالم – رياضة

وقال زيدان في المؤتمر الصحافي الثلاثاء "لست قلقا من أي شيء (…) أنا سعيد لأننا على مشارف خوض الكلاسيكو. كان الامر مماثلا حين كنت لاعبا، هذه هي المباريات التي تعيش من أجلها، وتصب تركيزك على ما يحصل على أرض الملعب فقط".
وحثت منظمة "تسونامي الديمقراطية" المؤيدة لانفصال القطاع، المتظاهرين على التجمع في أربع نقاط محددة حول ملعب "كامب نو" بدءاً من الساعة الرابعة بتوقيت غرينيتش أي قبل أربع ساعات من انطلاق المباراة.

وكان من المفترض أن تقام المباراة في 26 تشرين الأول/أكتوبر الفائت، لكنها أرجأت بسبب أعمال العنف في إقليم كاتالونيا احتجاجا على سجن تسعة قياديين انفصاليين ما بين تسعة و13 عاماً بسبب دورهم في محاولة الإقليم الانفصال عن العاصمة مدريد عام 2017.
وستقام مباراة اليوم بالترافق مع دعوات للتظاهر من قبل الانفصاليين الكاتالونيين الذين يطالبون بالاستقلال عن مدريد وسط مخاوف امنية.

وأعلنت السلطات المحلية في اقليم كاتالونيا أنه سيتم تخصيص حوالي ثلاثة آلاف من رجال الشرطة والأمن الخاص من أجل مباراة الـ"كلاسيكو"، كما أن الفريقين تلقيا التعليمات بالتوجه الى الملعب من الفندق ذاته.
وينص النظام الأمني على أن يجتمع فريقا برشلونة وريال مدريد في نفس الفندق وأن يذهبا إلى الملعب في نفس القافلة.
وعلق زيدان على هذا الامر معتبرا "انه أمر مختلف ولكن هذه هي التعليمات. قالوا أنه علينا أن نغادر سويا لذا سنغادر سويا".
وأردف المدرب الذي قاد النادي الملكي الى التتويج بدوري ابطال اوروبا لثلاثة اعوام على التوالي بين 2016 و2018، "لم نعتقد أبدا أن هذه المباراة لن تُقام. ما علينا القيام به هو اللعب بكل طاقتنا في المباراة لأننا قد نمضي أسبوعا نتحدث عن الامور الاخرى".

بدوره اعتبر فالفيردي في مؤتمر صحافي عشية المباراة أنه يجب ان "تتمكن الجماهير من حضور المباراة بطريقة حرة. هذا هو كل ما نطلبه، كرة القدم يجب ان تكون متاحة للجميع".
وقال "نحن على دراية بما يجري، لكننا معتادون على تلقي الكثير من التعليقات حول مبارياتنا. خاصة هذه المباراة(…) إن أكثر ما يقلق هو المباراة".
واضاف مدرب البلاوغرانا "في ذلك الوقت (التاريخ الأول للمباراة)، اعتقدت أنه كان علينا أن نلعب المباراة، واليوم أرى نفس الشيء بخصوص (الأربعاء). أعتقد أن الأفضل هو اللعب (…) المباراة التي كان من المفترض أن نلعبها قبل شهرين كانت متوازنة، وأعتقد أنها متوازنة أيضا. كنا متقدمين بنقطة أو نقطتين، والآن نحن متساويان".
ويحتل برشلونة وريال المركزين الاول والثاني في الليغا على التوالي بنفس النقاط (35)، الا ان النادي الكاتالوني يتصدر بفارق الاهداف.