تدشين حملة إعصار اليمن للحشد والاستنفار نحو الجبهات

العالم-الیمن

وخلال التدشين اعتبر أمين محلي محافظة صنعاء عبدالقادر الجيلاني الحملة خطوة متقدمة في طريق تعزيز الجهود لرفد جبهات البطولة بالقوافل والرجال والمال، وتتزامن مع الاستعدادات لتدشين العام الثامن من الصمود الوطني..

ولفت أمين عام المجلس المحلي إلى أن أبناء وقبائل مديرية بني حشيش كعهدهم منذ بدء العدوان وفي مختلف المراحل مستمرون في التحرك ضمن المشروع الذي أسسه الشهيد القائد حسين بدر الدين الحوثي وإدراك المسؤولية الملقاة على عاتقهم حتى تحقيق النصر.

بدوره حث عضو مجلس الشورى فضل مانع، على تنفيذ برنامج وخطة حملة إعصار اليمن للحشد للجبهات لإيصال رسالة إلى أصقاع العالم بصمود اليمنيين وثباتهم والتحرك لدعم المجاهدين وتأكيد مبدأ الثبات على الحق ورفض مشاريع الوصاية الأجنبية والمطالبة بوقف العدوان ورفع الحصار.

فيما أكد عضو مجلس الشورى عبدالله العليبي، حرص قبيلة بني حشيش على التفاعل مع حملة إعصار اليمن وتجديد العهد والولاء لقائد الثورة السيد عبدالملك بدر الحوثي بالثبات على الموقف والوفاء لكل التضحيات والاستمرار في الدفع بالمقاتلين إلى الجبهات.

من جانبه أكد وكيل أول المحافظة حميد عاصم، أن حملة إعصار اليمن معركة جهادية ضمن فصول المواجهة مع العدو للحفاظ على أمن الوطن وتوحيد الجبهة الداخلية، متطرقا إلى ما تتضمنه الحملة من قيم ومبادئ في الحشد ونصرة اليمن والانتصار للعزة والكرامة في معركة الفصل بين الحق والباطل.

وأوضح أن الحملة تجسد التلاحم والاصطفاف واستمرار الوقوف إلى جانب الوطن، مؤكدا أهمية مضاعفة جهود التعبئة والتوعية بأهمية التحرك لمواجهة العدوان واستمرار رفد الجبهات ودعمها بقوافل العطاء.

من جهته أكد مدير المديرية راجح الحنمي، جاهزية واستعداد أبناء مديرية بني حشيش على تعزيز دورها في الحشد ورفد الجبهات وترجمة أهداف حملة اعصار اليمن، التي تمثل انتصارا جديدا للحمة اليمنية في مواجهة العدوان.