تركي الفيصل يثير جدلا بتصريحه حول ‘القنبلة النووية السعودية’

العالم- السعودية

وتابع الأمير قائلا: “أنا لست في الحكومة (السعودية) لأقول ما ستقوم به الحكومة ولكن هذا هو رأيي الشخصي”.

ويذكر أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، قال في تصريحات سابقة العام 2018، إنه إذا طورت إيران قنبلة نووية فستفعل المملكة العربية السعودية الشيء نفسه في أسرع وقت، وذلك وفقا لمقتطفات من مقابلة مع قناة “CBS” الإخبارية الأمريكية.

وكان ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان قال، في منتصف شهر آذار/ مارس 2018، بأن بلاده "ستطور قنبلة نووية من دون شك، في حال طورت إيران قنبلة نووية"،

وأضاف إبن سلمان: "العديد من الدول حول العالم، وفي أوروبا، لم تدرك مدى خطورة هتلر حتى حدث ما حدث. لا أريد أن أرى نفس الأحداث تتكرر في الشرق الأوسط"! وبعد أيام معدودة، أعاد بن سلمان تكرار اتهامه لإيران بأنها "تسعى لامتلاك أسلحة نووية، حتى يتسنى لها التصرف بحرية في الشرق الأوسط دون خوف من العقاب"!

وجدد إبن سلمان انتقاده للاتفاق النووي الإيراني، مؤكداً أن الاتفاق سيؤخر إيران عن الحصول على أسلحة نووية، لكنه لن يمنعها، داعياً للاستعاضة عنه باتفاق آخر يضمن ألا تحصل إيران مطلقاً على سلاح نووي، ويتصدى لأنشطة إيران الأخرى الزعزعة للاستقرار في المنطقة"!

ورغم تصريحات المسؤولين السعوديين فإن العالم لم يحرك ساكناً تجاه النظام السعودي، عكس ما فعل ويفعل حيال إيران، والتي لا تمتلك حتى الساعة، باعتراف دولي وأممي، قدرات عسكرية نووية.