ترند مأرب تتحرر: مشاهد وأحداث تشفي صدور قومٍ..

العالم- خاص بالعالم

مواقع التواصل الاجتماعي "تويتر" ضجت هي الاخرى بتعليقات النشطاء حيث غرد بن غالب: انقطاع الأتصالات بين جبهات المرتزقه. وغرف العمليات لقياداتهم. بعد استهداف غرف القياداة بصواريخ مناسبه ادت الى تعطيلها واخراج من عليها خارج الخدمه.

وكتب امين الجرموزي: الاخوة العرب الذين يتابعون انتصارات الجيش واللجان الشعبية اليمنية الاخيرة بتحريرهم خمس مديريات في محافظتي #شبوة و#مأرب خلال يومين فقط، ملاحظة بسيطة، هذه المديريات التي تم تحريرها خلال يومين بفضل الله تبلغ مساحتها اكبر من مساحة ثلاث دول خليجية مجتمعات مرة ونصف.

زايد علي غرد بدوره: عن هذه المشاهد العظيمة وهذه الإنتصارات التي يعجز اللسان عن وصفها ماذا عسانا أن نكتب؟! و ماذا عسانا أن نقول؟! مشاهد وأحداث تشفي صدور قومٍ مؤمنين؛ قبل إلامسِ شبوة وبالأمس البيضاء، وبإذن الله مابعدها ستكون مأرب تتحرر كاملاً.

وكتب عين على القران الكريم: قلق الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بشأن مأرب على ماذا بالضبط؟! هل على مأرب نفسها كجغرافيا وانسان؟! ام على التواجد العسكري والنفوذ السياسي والاقتصادي لدول تحالف العدوان؟