تغليظ الحكم الصادر بحق الداعية السعودي خالد الراشد للمرة الثانية

العالم- السعودية

وكتب الحساب في تغريدة على تويتر:

"تأكد لنا قيام محكمة الاستئناف بتغليظ الحكم الصادر ضد الشيخ #خالد_الراشد للمرة الثانية، وإضافة 17 سنة أخرى إلى مدة حكمه لتصبح 40 سنة".

واضاف :

"تغليظ الأحكام ضد #معتقلي_الرأي انتهاك قضائي تمارسه سلطة القضاء ضد معتقل بريء أساساً وفق القانون، فجميع من حكمت عليهم محكمة الاستئناف بأحكام مغلّظة كانت لتهم فضفاضة أو أخذت منهم تحت التعذيب".

والداعية السعودي خالد بن محمد الراشد، عمل إلى عدة سنوات خطيبا وإماما لجامع فهد بن مفلح السبيعي في مدينة الخبر، ودرس العلوم الجنائية في الولايات المتحدة ثم قلب مسار حياته وتوجه إلى دراسة العلوم الشرعية، وعُرف الراشد بخطبته المشهورة يا أمة محمد والتى ألقاها بعد نشر رسام دنماركي رسوما مسيئة لرسول الله (صلى الله عليه وآله).

وتم سجنه في 2005 بسبب الخطبة التي ألقاها، وعبر فيها الراشد عن غضبه من الرسومات المسيئة إلى نبي الله التي رسمت على أيدي رسامين دنماركيين، حيث دعا عموم المسلمين أن يستنصروا لنبيهم وأن يقاطعوا الدنمارك، ويجب اغلاق سفارات الدنمارك المتواجدة في البلاد الإسلامية، وطالب الحكومة السعودية والحكومات الإسلامية أن تتخذ مواقف صارمة تجاه بلد المسيئين لرسول الله (صلى الله عليه وآله).