توتر في حضرموت ينذر بجولة من المواجهات بين مليشيا العدوان

العالم- اليمن

وقالت مصادر محلية إن مليشيات ما يسمى ” المنطقة العسكرية الأولى “نصبت عدة نقاط تفتيش في مداخل ومنافذ سيئون، فيما تم نشر عدد من المدرعات والأطقم العسكرية في شوارع المدينة.

وأوضحت المصادر أن الانتشار العسكري لمليشيات الإصلاح المدعومة سعودياً يأتي في ظل مخاوف من اقتحام مرتقب للمدينة من قبل مليشيات الانتقالي المدعومة إماراتياً .

وتوعدت مليشيات الانتقالي باجتثاث مليشيات الإصلاح من الهضبة النفطية ومناطق حضرموت ، في إطار مخطط تحالف العدوان لإغراق المناطق النفطية في الفوضى ليتنسى له نهب الثروات الهائلة في تلك المناطق.