تورط سعودي في عملية التطبيع مع الاحتلال.. نتنياهو عرابها

خاص العالم

رئيس وزراء الإحتلال السابق بنيامين نتنياهو كشف صراحة في مقابلة مع شبكة سي إن إن بأن السعودية بدأت بالفعل عملية التطبيع تدريجيا. والدافع كما قال نتنياهو هو العداء لإيران.

غضب على مواقع التواصل مما كشفه نتنياهو حول تطبيع الرياض مع الإحتلال. في هذا السياق علق "أنس طالب": يا للمهانة يا ايها الحكام العرب. يا من تهرولون نحو التطبيع مع من اغتصب ارض اشقائكم ويأتي الاسرائيلي ليستحقركم امام الاعلام العالمي ويصوركم بالضعفاء يرتمون في الحضن الصهيوني خوفا من ايران.

حساب "لافي" علق أيضا: السعودية بدأت خطواتها نحو التطبيع في ألفين وثمانية عشر. هنا تفهم لماذا لم يعجبهم اعلان الجزائر للمصالحة.

وإلى حساب "واحد من الناس" الذي كتب: كلهم عينين في رأس واللي يأمرون فيه سمعاً وطاعة.

"فهد الغفيلي" كشف عن تورط أوسع في عملية التطبيع مع الاحتلال: شركة روتشيلد اليهودية تعلن رسميًا دخولها للمملكة. الصهاينة يتغلغلون أكثر في بلاد الحرمين بوجود ابن سلمان.

الغفيلي أكمل في تغريدة أخرى: مشاركة صهيونية في مؤتمر الاستثمار السعودي، ممثلةً برئيس بنك ليومي ثاني أكبر بنكٍ في إسرائيل. استباحة الصهاينة لبلاد الحرمين واستثمار أموالهم فيها أصبحت علنية.

والتطبيع يشتمل أيضا على الرياضة. ففهد الغفيلي كشف في تغريدة ثالثة: أول رياضي أولمبي إسرائيلي سيدخل المملكة بتأشيرة خاصة بعد أيام للمشاركة في بطولة سوبر ليغ ترياثلون. هذا البداية فقط.