حملة شرسة.. فيسبوك تغلق صفحة قناة العالم على انستغرام!

ويوم أمس، ودون سابق انذار، حذفت الشركة صفحة قناة العالم الموثقة على انستغرام بحجة نشرنا صورة للشهيد عماد مغنية قبل حوالي 3 سنوات من الآن، وهي سابقة قل نظيرها فعادة ما توجه إدارة انستغرام انذارا قبل حذف الصفحة أو تقوم بإيقاف الصفحة لمدة معينة، عدا عن انه في حال فرضنا جدلا وجود مخالفة فلماذا تأخر رد فعل الشركة 3 سنوات!، والأهم من ذلك فإن القنوات الإخبارية الأخرى من نظيرات قناة العالم تنشر الصور المتعلقة بالمقاومة اللبنانية والفلسطينية بحرية كاملة ولا يتم التعامل معها كما يحدث مع قناة العالم.

يذكر ان شركة فيسبوك كانت قد قامت قبل أشهر بوضع قيود على عمل صفحة قناة العالم على فيسبوك، تزامنا مع الرد الصاروخي الايراني بقصف قوات الاحتلال الامريكية بقاعدة عين الاسد في العراق بعد جريمة اغتيال القائد الشهيد قاسم سليماني، في حين قامت شركة تويتر بحذف جميع حسابات قناة العالم على تويتر، كما منعتها من إنشاء حسابات جديدة.

وهذه ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها حسابات قناة العالم على مواقع التواصل الاجتماعي لهذه الحملة، ويكفي ان شركة فيسبوك رفضت على مدى سنوات توثيق صفحة قناة العالم رغم تقديم أكثر من طلب رسمي.

من المؤسف حقا ان تصادر حرية الإعلام من قبل مدعي الديمقراطية وحرية الصحافة وعلى مرأى ومسمع العالم أجمع دون ان يحرك المجتمع الدولي ساكنا.