شاهد: اشتباك سعودي-اماراتي في عدن والضحايا من اليمن!

تستمر المواجهات والاشتباكات المسلحة بين قوات مايسمى بالحزام الامني المدعومة اماراتيا وقوات الرئيس المستقيل هادي في مدينة عدن جنوب اليمن.

مصادر محلية اكدت سقوط قتلى وجرحى وتضرر عدد من المنازل في احياء واسعة في المدينة خلال مواجهات بين الطرفين استخدمت فيها الدبابات والاسلحة الثقيلة.

تطورات احداث اليوم سبقتها وصول تعزيزات عسكرية سعودية وتهديدات من المجلس الانتقالي بمواصلة الزحف على القصر الرئاسي.

وقال امين عام سر الجبهة الوطنية الجنوبية، عارف العامري لقناة العالم:"ما يواجهه أبناء الشعب اليمني في تلك المحافظة الباسمة هو ليس الا نتاج أحقاد حاول تنميتها نظام العدو الاماراتي وعزز ذلك ما يقوم به سلطة اللاسلطة وما يسمی بالشرعية وعدم تواجدها أساساً في تلك المحافظات ومع وجود ميليشيات نخبوية وأحزمة أمنية".

السلطة المحلية في محافظة عدن اتهمت التحالف الاماراتي والسعودي بقيادة الصراع في المحافظة محملة قوى العدوان المسؤولية في ما الت اليه الاوضاع الامنية. في حين علقت الاوساط السياسية على الاحداث بانها تاتي ضمن صراع اجندات بين السعودية والامارات لتقسيم اليمن واقحامه في اتون حرب اهلية.

وقال محافظ محافظة عدن، طارق سلام:"نحن نحمل سلطات الاحتلال السعودية الاماراتية مسؤولية سفك دماء اليمنيين وتدمير عدن وتمزيق الجنوب ونحن نقول انه عمل ممنهج لأجهزة استخبارات الامارات والسعودية يصب في اطار غزو الاحتلال".

وأدى الصراع بين أتباع تحالف العدوان الى انفلات امني غير مسبوق في محافظة عدن وانعكس سلباً على حياة آلاف المواطنين.

ما تشهده مدينة عدن من أحداث يعكس وفق مراقبين حقيقة أهداف التحالف السعودي والاماراتي في اليمن والذي اتجه مؤخراً لإيجاد حروب وصراعات داخلية كمبرر لاستمرار احتلاله لهذه المحافظات.