ضغوط سعودية تهدد تحقيق الأمم المتحدة في جرائم حرب باليمن

العالم – السعودية

ومن المقرر مناقشة الاقتراح الذي قدمته دول من بينها هولندا وكندا يوم الخميس في جلسة لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

وكثّفت السعودية وشركاء التحالف الآخرون الضغط على أعضاء مجلس حقوق الإنسان لإنهاء ولاية فريق الخبراء البارزين في وقت لاحق من هذا الأسبوع.

وقال نشطاء إن التصويت سيكون متقاربا وقد يعتمد على عدد الممتنعين عن التصويت في المجلس الذي يضم 47 دولة.

ووافق مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة في سبتمبر 2019 على تمديد تفويض لجنة التحقيق في جرائم العدوان على اليمن، بعدما عثر فريق المحققين على أدلة لانتهاكات خطيرة ارتكبتها قوى العدوان السعودي.

وقد جدد المجلس ولاية فريق الخبراء البارزين في 2020.