طهران ترد على تصريحات ملك الاردن

العالم – ايران

واشار قاسمي في تصريح الى الادعاءات مثل "الهلال الايراني" و"تدخلات ايران في المنطقة"، قائلا: ان مثل هذه التصريحات غير الصحيحة لايمكنها انكار وتجاهل الدور الايجابي لايران وجهودها الدؤوبة في مكافحة الارهاب والمساعدة على احلال الامن.

واضاف: ان الادلاء بهذه التصريحات في هذه الظروف الراهنة الخطيرة والصعبة في المنطقة لايمكنها باي شكل من الاشكال ضمان مصالح دور وشعوب المنطقة، وتصب فقط بمصلحة مضمري السوء والمحتلين والمعتدين الذين لايطيقون الهدوء والتنمية الاقتصادية ووحدة الاراضي والسيادة الوطنية لدول هذه المنطقة الحساسة في العالم،  وما دام لا يوجد هناك عزم جاد للكشف والاهتمام والتركيز على الجذور الاساسية للازمات والتوترات القائمة، واتخاذ سياسات تتعارض مع مصالح الشعوب، فلن تكون هناك آفاق مشرقة لتعزيز الاستقرار والامن المستديمين في الشرق الاوسط. .

واشار المتحدث باسم وزارة الخارجية الى الافكار الحديثة والمتعددة التي طرحتها الجمهورية الاسلامية الايرانية لايجاد اجواء خالية من التوتر بين دول المنطقة مثل فكرة ايجاد منتدى للحوار الاقليمي في الخليج الفارسي، مضيفا: ان السياسة المبدئية والثابتة للجمهورية الاسلامية الايرانية كانت دوما ترتكز على المساعدة على احلال السلام والامن والاستقرار في المنطقة، والاستفادة من كل فرصة سانحة من اجل دعوة الدول الاخرى للحوار وتوفير الارضية المطلوبة للمساعدة على انهاء المشكلات والازمات الراهنة في المنطقة.

واختتم قاسمي قائلا: ان الدعوة مازالت قائمة لاجراء حوارات بناءة ومثمرة لازالة حالات سوء الفهم واقامة تعاون جماعي في المنطقة، وان ايران كما هو الحال دائما، ترحب بالافكار الايجابية والهادئة لتعزيز السلام والاستقرار في المنطقة.

109-4