فيسبوك تنافس يوتيوب عبر هذه الخدمة!

العالم . علوم وتكنولوجيا

وسيتمكن المستخدمون من الاختيار من بين مجموعة من البرامج أو مقاطع الفيديو من العلامات التجارية الشهيرة أو الناشرين الجدد، وتخطط الشركة للسماح لكل أصحاب المحتوى بعرض خاصية الفواصل الإعلانية، طالما أنها تصل إلى مقاييس معينة.

قالت مسؤولة الفيديو في “فيسبوك” فيدجي سيمو للصحفيين “يقضي ما يربو على 50 مليون شخص في الولايات المتحدة دقيقة على الأقل شهريا في مشاهدة مقاطع فيديو على ووتش، ومنذ بداية 2018 زاد في المجمل وقت مشاهدة المقاطع المصورة على فيسبوك ووتش 14 مرة عما كان عليه”.

وتابعت “من خلال ووتش… يمكنك أن تجري محادثة بشأن المحتوى مع الأصدقاء أو المعجبين الآخرين بل وصناع الفيديو أنفسهم”.

وأشارت فيسبوك إلى أن صناع مقاطع الفيديو سيتمكنون من جني المال نظير تسجيلاتهم باستخدام خدمة (آد بريكس) التابعة للشركة في بريطانيا وأيرلندا واستراليا ونيوزيلندا إلى جانب الولايات المتحدة اعتبارا من يوم غد الخميس، وستنضم دول أخرى كثيرة فيما بعد. وستقسم الإيرادات بنسبة 55 في المئة لصاحب المحتوى و45 في المئة لـ”فيسبوك”.

وأضافت “نعلم أن الطريق كان طويلا لكننا نعمل بجد لضمان أن تكون تجربة آد بريكس جيدة لشركائنا ومجتمعنا”.

وقالت فيسبوك إن المشاركة في آد بريكس تتطلب أن يكون الناشر قد صنع محتوى مدته ثلاث دقائق وحصل على أكثر من 30 ألف مشاهدة لأكثر من دقيقة في المجمل على مدى الشهرين المنصرمين كما يتعين أن يكون له عشرة آلاف متابع.

وقالت سيمو إن فيسبوك تعمل على عدد من الخيارات الأخرى حتى يتسنى لصناع الفيديو جني المال مثل إتاحة المجال أمام الجمهور لدعم صناعهم المفضلين مباشرة من خلال الاشتراكات.

وتابعت قائلة إن اشتراكات المعجبين “أمر مطروح الآن لعدد قليل من الصناع لكننا نعتزم توسيع هذا البرنامج قريبا”.