قبائل الجوبة تعلن الحرب على قوات تحالف العدوان لهذه الأسباب

العالم- اليمن

وأحدثت الانتصارات العسكرية الأخيرة لقوات حكومة الإنقاذ الوطني في جبهة الجوبة، خلافات كبيرة فيما بين القيادات العسكرية لقوات التحالف والعديد من أبناء قبائل الجوبة بمحافظة مأرب.

وقالت مصادر قبلية في محافظة مأرب لـ”وكالة الصحافة اليمنية”، إن قبائل “بني سيف آل مسلى” تصدت فجر اليوم، لمحاولات قوات التحالف إرسال تعزيزات عسكرية كبيرة من مدينة مأرب باتجاه السلسلة الجبلية منطقة “النقعة” في مديرية الجوبة، مما أجبرها على العودة إلى مدينة مأرب.

كما قام أبناء منطقة “واسط” وقرى “ال بحيبح” و”ال مسلي” بطرد مجندي التحالف وتنظيم القاعدة من مناطقهم، بهدف تجنيب مناطقهم ويلات الحرب والدمار.

وووفقاً للمصادر نفسها، فإن أبناء قبائل الجوبة أبلغوا “سلطان العرادة” محافظ “حكومة هادي” في مأرب، عبر الوساطة القبلية التي إرسلها بأن عليه مواجهة قوات صنعاء في منطقته بوادي عبيدة، بدلاً من من جعل الجوبة وساكنيها ضحية للدفاع عن مصالحه ومصالح قيادات حزب الإصلاح بالمحافظة الغنية بالغاز والنفط.