قتلى وجرحى في هجوم مسلح على حاجز عسكري بشبوة

العالم – اليمن

وقالت مصادر إعلامية موالية للعدوان إن 3 أفراد من منتسبي ما يسمى ‘‘قوات دفاع شبوة’’ التابع للاحتلال الإماراتي قتلوا فيما جرح 5 آخرون إثر هجوم مسلح حاجز عسكري في المدخل الشرقي لمدينة عتق.

وتشهد المحافظات الجنوبية المحتلة انفلاتا أمنيا، وتصاعدا للهجمات والاغتيالات بين الأطراف والأجنحة الموالية للعدوان ، في ظل انتشار الجماعات التكفيرية والجماعات المسلحة بمختلف مسمياتها والتي تقتتل فيما بينها بين الحين والآخر.

يأتي الهجوم في شبوة مع تصاعد حالة الغليان الشعبية، وخروج مظاهرات عارمة في مدينة عدن الخاضعة لقوى الاحتلال والعدوان ومرتزقتهم احتجاجا على اسمرار تدهور الأوضاع المعيشية وانقطاع الخدمات وانهيار الاقتصاد والعملة وارتفاع أسعار الوقود بشكل كبير.

ونفذت قوات تابعة لقوى الاحتلال والعدوان في عدن، أمس الثلاثاء، حملة اعتقالات واسعة بحق مواطنين في المدينة عقب الاحتجاجات التي طالبت بطرد "المجلس الرئاسي" وحكومة الخونة.

وبحسب مصادر محلية، أقدمت تلك العناصر على اعتقال العشرات من المواطنين في مديريات كريتر وصيرة والشيخ عثمان، بحجة "إثارة الشغب"، موضحة أن تلك القوات داهمت العديد من المنازل في مدينة عدن المحتلة، محذرة سكانها بعدم المشاركة في الاحتجاجات التي تشهدها المدينة.