قوى العدوان لم تقم بأي رد إيجابي على تسوية ملف الاسرى

واضاف رئيس اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى والمعتقلين في اليمن عبد القادر المرتضى انه مر إسبوع على تنفيذنا للمبادرة في ملف الأسرى ولم تقم قوى العدوان ومرتزقتهم بأي رد إيجابي عليها.

وصرح المرتضى: انهم ما زالوا يشككون في هذه المبادرة وينكرونها رغم إشراف الأمم المتحدة والصليب الأحمر على تنفيذها. وهذا يؤكد عدم جديتهم في تنفيذ إتفاق السويد، ويعكس حقيقة تعاملهم المعيق والمعرقل لهذا الملف الإنساني.