قيادي يمني يطالب بشنق رئيس حكومة المستقيل ‘هادي’

العالم- اليمن

وقال القيادي في المؤتمر عادل الشجاع :"كم يستحق معين عبدالملك الذي وقع اتفاقيات سرية للسعوديين والإماراتيين، ما ظهر منها يجعل عقوبة الشنق اقل عقوبة يمكن أن يحصل عليها".

واضاف الشجاع في مقال له تداولته وسائل إعلام تابعة للتحالف أن ما يسمى "البرنامج السعودي لإعمار اليمن" انفق بحسب السفير محمد آل جابر 20 مليار دولار بمشاريع نفذت في المحافظات الجنوبية دون عقود أو اتفاقيات، تفتقد للمواصفات والمعايير وفيها فساد كبير.

وأوضح أن الإمارات قدمت كشف بإنفاق 6 مليار و250 مليون دولار في مجال الصحة والطاقة وغيرها، بإجمالي ما يقارب 27 مليار دولار فقط من الدولتين، مشيرا إلى أن ماليزيا حكمت على رئيس وزرائها الاسبق "نجيب عبدالرزاق" بالسجن 72 عاما بتهمة فساد تقدر 4 مليار.

وقال الشجاع ان رئيس "حكومة هادي" باع اليمن سرا وجهرا، واصفا اياه بالمدمن للفساد الذي تم تعينه لعقد صفقات مشبوهة.

وأكد الشجاع أن معين عبدالملك يعمل أجيرا لدى السعودية والإمارات اللتان توفرا له الحماية من المسائلة القانونية، مبينا أنه ليس من مصلحة السعودية والإمارات التمسك بحكومة تمرر الفساد.

وتساءل الشجاع أين اختفت الاصوات التي كانت تعارض الفساد في الماضي، ولماذا الصمت على جرائم معين عبدالملك؟