كاتب سعودي: ‘إسرائيل’ حليفنا الموضوعي لمواجهة إيران

العالم- السعودية

وأشاد "الذايدي" في مقال له نشرته صحيفة "الشرق الأوسط" السعودية بالتعاون بين دول التطبيع العربي والاحتلال الاسرائيلي وما تمخض عن اجتماع وزارء خارجية مصر والإمارات والبحرين والمغرب مع نظيرهم الإسرائيلي فيما عرفت بـ"قمة النقب الخيانية".

وزعم إن الدول العربية، خاصة السعودية ومصر والإمارات والبحرين والمغرب، وغيرها، حاولت مراراً تنوير واشنطن بحقيقة الخطر الإيراني، وأن هذا الخطر ليس محصوراً بامتلاك ما وصفه بالسلاح النووي كما تصرّ مقاربة أميركا ومن معها، بل في الدور الإقليمي في الشرق الأوسط.

وأشاد "الذايدي" بتصريحات وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لبيد خلال المؤتمر الصحفي عقب قمة النقب
التي قال فيها: "عدونا المشترك هو إيران ومن هم وكلاء لها، ما نقوم به هنا هو صنع التاريخ وبناء أسس إقليمية تستند إلى التعاون المشترك وهندسة هيكلية جديدة لهذا التعاون لردع إيران..".

"إسرائيل" جزء طبيعي من المنطقة

وانتقل الكاتب السعودي للإشادة أيضا بكلمة وزير خارجية الإمارات عبدالله بن زايد التي اعتبر فيها أن كيان الاحتلال الاسرائيلي جزءا هاما من المنطقة.

وأضاف قائلا: "هذه لحظة تاريخية. ما نحاول فعله هو تغيير السردية وبناء مستقبل مختلف تكون فيه إسرائيل جزءاً طبيعياً من دول المنطقة ونقيم معها علاقات تعاون كاملة".

"إسرائيل" حليف السعودية

وقال انه "حين تريد ردع عدو فأنت تتحالف مع كل من يشاطرك العداء لهذا العدو.. أياً كانت دوافعه، و"إسرائيل" اليوم تعلن أنها ضد ايران… إذن فهي حليف موضوعي بحكم الواقع والضرورة.. تلك هي الحقيقة الجرداء.. دون تزويق ولا تزييف ولا تلميح" حسب تعبيره.