كاتب سعودي يهاجم ‘الوهابية’ ويشبهها بحركة التطهير المسيحية

العالم – السعودية

وقال الحمد في تغريدة عبر حسابه بموقع تويتر: "كانت حركة الشيخ محمد بن عبد الوهاب التطهيرية (الوهابية)، أيديولوجيا دينية ساعدت الدولة السعودية الأولى في التوسع لا شك، وبعد ذلك انتهت مهمتها التاريخية، بمثل ما انتهت التطيهرية المسيحية التي كانت أيديولوجيا بريطانيا وأمريكا حين التأسيس، واليوم انتهت هذه الضرورة وأصبحت جزءا من التاريخ".

وكان الكاتب السعودي، قال في تغريدة سابقة تعليقا على إصدار الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، أمرًا ملكيًا بتحديد يوم 22 فبراير/شباط من كل عام يومًا لذكرى تأسيس الدولة السعودية، باسم "يوم التأسيس"، ويصبح إجازة رسمية: "من الملاحظ أن (يوم التأسيس) هو يوم تولي محمد بن سعود مقاليد الحكم في الدرعية، وليس يوم الاتفاق التاريخي اللاحق بين الأمير والشيخ، وهذا تأكيد على مدنية الدولة في جذورها الأولى، فقد جاء الشيخ إلى الدرعية مستنصرا وليس داعما أو مؤسسا، وهذا يحل كثيرا من الإشكالات حول طبيعة الدولة".