لاريجاني: التطرف مشكلة العالم الاسلامي اليوم

العالم – ايران

وخلال استقباله رئيس البرلمان الجزائري السعيد بوحجة في طهران الاثنين على هامش المؤتمر الثالث عشر لاتحاد برلمانات الدول الاعضاء في منظمة التعاون الاسلامي، قال لاريجاني، ان من الضروري فضلا عن زيادة التعاون بين البلدين في المجالات السياسية والامنية، العمل عبر تطوير العلاقات الاقتصادية على المزيد من توطيد العلاقات الثنائية، وبطبيعة الحال فان للبرلمانات في هذا الشان دورا مؤثرا وان الكثير من القضايا تحل بمساعدتها.

من جانبه اكد رئيس البرلمان الجزائري دعم بلاده للاتفاق النووي الذي اعتبره بانه يساعد في ازدهار ايران.

واكد بان سياسة بلاده ثابتة ومبنية على حل وتسوية النزاعات بين الدول ودعم التدخل في الشؤون الداخلية للدول الاخرى ودعم السلام والاستقرار.

واشار الى خطر انتشار الارهاب في المنطقة واعتبر ان القوى المتطرفة تشكل خطرا لجميع الدول، مؤكدا ضرورة العمل والتعاون لاجتثاث جذور الارهاب رغم انه يحظي بالدعم من بعض الدول.

واشار الى ان بلاده قدمت 200 الف شهيد في الحرب ضد الارهاب واوضح بانه حينما كانت الجزائر تخوض الحرب ضد الارهابيين كان هنالك صمت قاتل مخيم على المنظمات الدولية ومازال الخطر باقيا يهدد دولا مثل ليبيا وتونس المجاورتين للجزائر.

2