لبنان: احتمال زيارة ميقاتي للسعودية قريبًا

العالم – لبنان

كلام الحاج حسن جاء في مقابلة تلفزيونية عقب أسبوع من اتصال ثلاثي جرى بين ميقاتي وولي العهد السعودي محمد بن سلمان والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون خلاله زيارة الأخير الى السعودية.

وجاء الاتصال بعد يوم واحد من استقالة وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي على خلفية تصريحات له في أغسطس/آب الماضي، وقبل تعيينه وزيرا، ونشرت في أكتوبر/تشرين أول حول العدوان السعودي على اليمن، الأمر الذي تسبب بأزمة دبلوماسية بين لبنان والسعودية.

وعلى إثر ذلك، وفي 29 أكتوبر، سحبت الرياض سفيرها في بيروت وطلبت من السفير اللبناني لديها المغادرة، وفعلت ذلك لاحقا الإمارات والبحرين والكويت واليمن.

في السياق قال وزير الخارجية اللبناني، عبد الله بوحبيب؛ إن استقالة وزير الإعلام جورج قرداحي "أوقفت الانهيار في العلاقات اللبنانية السعودية، وهذا أمر مهم" حسب تعبيره.

وأضاف بوحبيب بحسب ما نقلت عنه وسائل إعلام محلية: "لا أريد أن أدخل في ما هو أبعد من ذلك. آخر ما نتمناه الإساءة للعلاقات بيننا وبينهم، لذا كان الإصرار على استقالة قرداحي".

وعن عودة سفراء السعودية والكويت والبحرين إلى لبنان، وعودة سفراء لبنان إلى مقر عملهم، رجح بوحبيب أن "يكون مثل هذا الإجراء رهن اجتماع مجلس التعاون الخليجي".

وقال: إن الاجتماع المقبل "سيقرر بلا شك خطوة ما تجاه لبنان، والكل بانتظار ما سيخرج به".