لهذا السبب استقالت الحكومة الروسية

العالم – خاص بالعالم

في خطابه السنوي أمام البرلمان اقترح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إجراء استفتاء على تعديل الدستور الروسي بحيث يزيد من سلطات البرلمان ويجعل المشرعين مسؤولين عن اختيار رئيس الحكومو وأبرز وزرائها، مؤكدا على ضرورة قيام مواطني البلاد بالتصويت على مجموعة كاملة من التعديلات المقترحة على الدستور وبناء روسيا قوية ومزدهرة.

وقال بوتين في خطابه: سنكون قادرين على بناء روسيا قوية مزدهرة فقط على أساس احترام الرأي العام، وسنعمل معا على تغيير الحياة للأفضل.

وفي استجابة سريعة أعلن رئيس الوزراء الروسي، دميتري ميدفيديف عن استقالة الحكومة بكامل قوامها وذلك بعد رسالة للرئيس فلاديمير بوتين قدمها للبرلمان. وأوضح ميدفيديف أنه بعد تبني الجمعية الفيدرالية لرسالة بوتين ستحدث تغيرات مهمة ليس فقط على عدد من مواد الدستور بل على توازن السلطة ككل، وأعتبر أنه من الصواب، أن تستقيل الحكومة الروسية بتكوينها الحالي.

فيما قال ميدفيديف: استقالت الحكومة بشكلها الحالي، يجب أن نوفر لرئيس بلادنا إمكانية اتخاذ جميع التدابير اللازمة لتنفيذ التغييرات، وسيتم اتخاذ جميع القرارات الإضافية من قبل الرئيس.

وإثر اعلان الحكومة استقالتها عرض بوتين على ميدفيديف شغل منصب نائب رئيس مجلس الامن الروسي، وشدد بوتين على أن دور حكام المحافظات سيتعزز رغم أن روسيا ستظل جمهورية رئاسية قوية.

وأجرت روسيا آخر استفتاء لها عام 1993 عندما تبنت الدستور تحت حكم بوريس يلتسين سلف بوتين.